غواتيمالا: انفجار بركان الفويغو يقتل نحو مئة شخص ويشرد 12 ألفا

7 حزيران/يونيه 2018

قالت الأمم المتحدة إن عدد القتلى في غواتيمالا جراء انفجار بركان الفويغو بلغ نحو مئة شخص، بالإضافة إلى أكثر من 12 ألفا آخرين تم إجلاؤهم بسبب استمرار البركان في إطلاق الحمم والصخور وسحب الرماد.

وذكرت المصادر الحكومية أن العدد الرسمي للضحايا لا يزال عند 99، ولكن ما لا يقل عن 197 ما زالوا في عداد المفقودين.

ومن المقر الدائم بنيويورك، قال المتحدث باسم الأمم المتحدة ستيفان دو جاريك:

"قام زملاؤنا من فريق التنسيق الإنساني بتقييم الاحتياجات في الملاجئ القريبة من مدينة إسكوينتلا الواقعة في وسط جنوب البلاد، وهي أكثر المناطق تأثرا بفعل اندلاع بركان الفويغو الضخم. ويساعد الفريق الحكومة في الاستجابة الإنسانية التي تقدم الدعم النفسي والاجتماعي ومجموعات النظافة الشخصية والفرشات والبطانيات وغير ذلك."

وفي أعقاب زيارة ميدانية، وصفت أوديت ألفارادو من برنامج الأمم المتحدة الإنمائي الأوضاع على الأرض قائلة، "لم يكن باستطاعة أحد الوصول إلى هناك، فقد انهارت على الطرق، وكان الناس مشوشين جدا وحائرين ويائسين، وفروا سيرا على الأقدام ولكن لم يعرفوا إلى أين يمكن أن يذهبوا. كان وضعا معقدا نوعا ما."

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.