جنوب السودان: استمرار العنف يخرج مزيدا من المدنيين من ديارهم

31 آيار/مايو 2018

هرب مؤخرا آلاف المواطنين من الصراع المستعر في جنوب السودان.

وأدى قتل المواطنين وحرق منازلهم واغتصاب النساء أيضا إلى فرارهم بحثا عن منطقة أكثر أمانا.

نيابوكا رياك كاي – نازحة

"جئنا هنا لأن العدو هاجم منطقتنا. قتلوا زوجي وحرقوا منزلي. البعض أحُرقوا أحياء داخل منازلهم. العديد من النساء اغتصبن، أنا من بينهن. 10 رجال اعتدوا عليّ ولكني تمكنت من الهرب مع أطفالي التسع."

وفقا لبيانات الأمم المتحدة، نزح حوالي 2000 شخص من تلك المنطقة، غالبيتهم من النساء والأطفال. واتخذ البعض من كنيسة قريبة ملجأ لهم، لكن الوضع هناك لا يزال صعب، فلا يوجد حمامات ولا مغاسل مما يدعوا لخطر التعرض للأمراض.

يوفّر حفظة السلام الغانيين الدعم الطبي الطارئ إلى أن تعود الوكالات الإنسانية التي انسحبت لعدم أمان الوضع.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.