الأمم المتحدة تزيل آلاف الألغام حول منطقة طبية في جنوب السودان

4 نيسان/أبريل 2018

أصبحت المنطقة المحيطة بأحد مراكز الرعاية الصحية في جنوب السودان خالية من الألغام والذخائر غير المنفجرة، ليستأنف المركز تقديم خدماته للسكان.

سنوات من الصراع قبل استقلال جنوب السودان، خلفت وراءها مساحات شاسعة وخالية حول أحد مراكز الرعاية الصحية، والتي تعادل تقريبا مساحة سبعين ملعب كرة قدم، مليئة بالألغام الأرضية.

وبالرغم من ذلك، تواصلت عملية تشييد المستشفى في مدينة لوبونوك والتي تبعد حوالي 90 كيلومترا جنوب العاصمة جوبا.

وبعد اكتشاف العديد من الذخائر غير المنفجرة، اضطر المرضى الذين يحتاجون إلى رعاية طبية عاجلة إلى الابتعاد لمدة ستة أشهر كاملة عن المنطقة التي شيد فيها المستشفى.

اكتمال إزالة الألغام، سمح للسكان المحليين بالوصول الآن إلى المرفق الصحي، كما يقول إميلدا كيدن تومبي أحد المترددين على المستشفى.

"هذا المكان كان مليئا بالألغام بالسابق حتى إن أحد الأشخاص بترت قدمه بسبب المشي في هذه المنطقة، ولهذا السبب قررنا عدم التردد على هذه المنطقة حفاظا على حياتنا أما الان فأحمد الله على قدوم الخبراء لإزالة الألغام."

فرق الأمم المتحدة المتخصصة لإزالة الألغام، تمكنت من إزالة حوالي 38 ألف لغم أرضي، وأكثر من 941 ألفا من الذخائر غير المنفجرة في جميع أنحاء جنوب السودان حول المدارس والمستشفيات ونقاط المياه حتى الآن،  كما وأضحت 187 مدرسة، ونحو ألف نقطة تزويد بالمياه و155 عيادة، آمنة منذ عام 2004.

 

 

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.