الأمم المتحدة ترحب بإعادة فتح قناة الاتصال بين الكوريتين

4 كانون الثاني/يناير 2018

رحب الأمين العام للأمم المتحدة بإعادة فتح قناة الاتصال بين كوريا الشمالية وكوريا الجنوبية، بعد إيقاف أنشطتها في أوائل عام 2016.

وكانت بيونغ يانغ قد أوقفت عمل قناة الاتصال بعد أن قررت صول إغلاق المنطقة الصناعية الكورية المشتركة في كيسونغ عقب إجراء تجربة نووية كورية شمالية.

ووفق التقارير أعلنت بيونغ يانغ يوم الأربعاء فتح قناة الاتصال، بعد يوم من عرض مقدم من كوريا الجنوبية بإجراء حوار.

وقال فرحان حق نائب المتحدث باسم الأمم المتحدة إن إجراء حوار بين الكوريتين أمر إيجابي. وأكد أن الأمم المتحدة مازالت ملتزمة بضمان تطبيق قرارات مجلس الأمن الدولي المتعلقة بإخلاء شبه الجزيرة الكورية من الأسلحة النووية.

وأعرب حق عن الأمل في أن تساعد المبادرات الدبلوماسية في تحقيق هذا الهدف.