يان كوبيش يدين الهجوم الإرهابي الجبان الذي استهدف المدنيين في بغداد

28 تشرين الثاني/نوفمبر 2017

أدان الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة، السيد يان كوبيش، بشدة الهجوم الإرهابي "الجبان" بهجوم مسلح وتفجير الانتحاري الذي أسفر عن سقوط عشرات الضحايا المدنيين في منطقة النهروان جنوب شرقي العاصمة العراقية بغداد، ليل الاثنين 27 من تشرين الثاني/ نوفمبر 2017.

جاء ذلك في بيان أصدره اليوم الثلاثاء أعرب فيه كوبيش عن تعازيه العميقة للأسر المكلومة ولحكومة وشعب العراق، متمنيا الشفاء العاجل للمصابين.وقال السيد كوبيش إنه "على الرغم من الهزائم التي مني به تنظيم داعش الإرهابي على يد قوات الأمن العراقية، فإنه ما زال قوة ماثلة، ويجب على العراقيين أن يتوخوا الحذر في الفترة المقبلة".وأضاف في بيانه أن "الأعمال الإرهابية الجبانة التي تسعى إلى تخويف العراقيين الذين هم على وشك الانتصار على الإرهاب، لن تنجح؛ قائلا إنه من خلال وحدتهم وقوتهم وتصميمهم، سيسدد العراقيون ضربة قاضية للإرهابيين قريبا ".

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.