منظور عالمي قصص إنسانية

خطة جديدة لإنهاء الوفيات البشرية الناجمة عن داء الكلب بحلول عام 2030

طبيب بيطري يقوم بعملية التطعيم للكلب - الصورة: منظمة الصحة العالمية
طبيب بيطري يقوم بعملية التطعيم للكلب - الصورة: منظمة الصحة العالمية

خطة جديدة لإنهاء الوفيات البشرية الناجمة عن داء الكلب بحلول عام 2030

كشفت منظمة الصحة العالمية والمنظمة العالمية لصحة الحيوان ومنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) والتحالف العالمي لمكافحة مرض الكلب (غارك) عن مبادرة طموحة لإنهاء الوفيات البشرية من داء الكلب المنقول عن طريق الكلب بحلول عام 2030، وذلك بالتزامن مع إحياء اليوم العالمي لداء الكلب.

وأوضح بيان صادر عن منظمة الصحة العالمية اليوم الخميس أن خطة "متحدون ضد داء الكلب" تركز على نهج صحي واحد، وتتناول هذا المرض بطريقة شاملة وعابرة للقطاعات مع تسليط الضوء على الدور الهام الذي تلعبه الخدمات البيطرية والصحية والتعليمية في الوقاية من داء الكلب ومكافحته.

وقالت الدكتورة برناديت أبيلا – ريدر، نيابة عن الفريق التوجيهي العالمي لخطة الأمم المتحدة لمكافحة داء الكلب، إن "الخطة تتضمن استخدام أفضل ممارسات معالجة داء الكلب، لدعم البلدان في وضع الخطط الوطنية، وتوفير أدوات مبتكرة للتدريب والتعليم عبر شبكات داء الكلب الإقليمية".

وأشارت إلى أن "إن اللقاحات هي عنصر أساسي في الخطة العالمية، وهي عامل محفز للبرامج الوطنية، إذ إن التعاون مع مبادرة "متحدون ضد داء الكلب" يوفر القيادة ويدعو إلى حشد الموارد الهامة للمضي قدما نحو القضاء تماما على وفيات البشر الناتجة من داء الكلب بحلول عام 2030".

وتبني مبادرة "متحدون ضد داء الكلب" على أكثر من عشر سنوات من الشراكة العالمية والبحوث وجمع الأدلة لإثبات جدوى القضاء على داء الكلب المنقول عن طريق الكلب. وتضع الخطة عدسة مكبرة على مشكلة استمرار وفيات البشر من داء الكلب وتساعد على جعل هذا المرض أولوية بالنسبة للمنظمات والحكومات الدولية الرئيسية.