مفوضية شؤون اللاجئين توجه نداء إلى أطراف النزاع في اليمن لضمان حماية المدنيين

19 تموز/يوليه 2017

أعربت المفوضية السامية لشؤون اللاجئين عن صدمتها العميقة إزاء التقارير التي تفيد بوقوع قتلى وجرحى لعدد من النازحين داخليا في هجوم جوي على منطقة موزع المحاصرة في محافظة تعز اليمنية.

ووفقا للأنباء، وقع الحادث بعد ظهر اليوم، وما زال التحقيق جاريا للتأكد من عدد الضحايا المدنيين في ظل تقارير أولية تشير إلى مقتل 20 شخصا على الأقل، من بينهم نساء وأطفال، ويعتقد أن معظم القتلى من نفس العائلة. وقد أفيد بأن الأشخاص الذين قتلوا في الحادث قد نزحوا إلى موزع من منطقة المخا المجاورة، وكذلك محافظة تعز، التي تشهد أيضا أعمالا قتالية مكثفة.وهناك مليونا نازح داخليا في اليمن فروا من أماكن أخرى في اليمن منذ بداية النزاع، لكنهم ما زالوا معرضين للخطر حيث أثر النزاع على جميع محافظات اليمن.ويظهر هذا الحادث الأخير مرة أخرى، كما تقول المفوضية، الأخطار الشديدة التي يواجهها المدنيون في اليمن، ولا سيما أولئك الذين يحاولون الفرار من العنف، حيث يتحملون بشكل غير متناسب وطأة الصراع.ووجهت المفوضية نداء إلى أطراف النزاع لضمان بذل قصارى جهدها في حماية المدنيين والتخفيف من المعاناة، مؤكدة على الحاجة الماسة إلى حل سياسي لحل الصراع في اليمن لإنهاء المعاناة المدنيين.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.