مفوضية اللاجئين تدعو إلى تجنب إكراه اللاجئين على العودة إلى نيجيريا

29 حزيران/يونيه 2017

أعربت مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين عن شعورها بالجزع إزاء حادث جديد يتعلق بإعادة اللاجئين قسرا من الكاميرون إلى شمال شرق نيجيريا.

يأتي الحادث في أعقاب أحداث مماثلة في وقت سابق من العام، وتحذيرات متكررة من المفوضية مؤخرا، بأن اللاجئين يعودون إلى أوضاع خطرة لا تسمح بجعل العودة آمنة ومستدامة حتى الآن.وفي الصدد أشار فيليبو غراندي، المفوض السامي لشؤون اللاجئين إلى ضرورة "تجنب العودة القسرية للاجئين تحت أي ظرف من الظروف". مضيفا أن "العودة إلى نيجيريا تضع ضغطا على الخدمات القليلة القائمة، والتي هي غير مستدامة في هذا الوقت. لا بد من تجنب أي حالة طوارئ جديدة بأي ثمن، فيما يبدأ موسم الأمطار".وتفيد المفوضية بأنه في آخر حادث، وقع يوم الثلاثاء الماضي، تم إعادة حوالي 900 لاجئ نيجيري، معظمهم من الأطفال، في شاحنات تابعة للجيش النيجيري والشرطة الكاميرونية، ونقلوا قسرا إلى بانكى في نيجيريا في ظروف يائسة.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.