إصابة 800 شخص بتسمم غذائي في مخيم حسن شام 2 بالعراق

13 حزيران/يونيه 2017

أصيب نحو 800 شخص بحالة تسمم غذائي خطيرة في مخيم حسن شام 2 الذي يوفر المأوى لنحو6000 نازح من الموصل ومناطق الصراع الأخرى.

وذكرت مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين أن مئتي شخص قد نقلوا إلى المستشفى حيث لقي طفل واحد على الأقل مصرعه.أميرة عبد الخالق المسؤولة الإعلامية بمكتب المفوضية في أربيل تحدثت عبر الهاتف مع موقع أخبار الأمم المتحدة عما حدث:"الحالة الآن تحت السيطرة إلى حد كبير. حدثت حالات تسمم بدءا من الساعة الثامنة والنصف مساء يوم الاثنين. بدأ بعض النازحين يشعرون بآلام شديدة في المعدة وقيء. تحدثنا مع العيادة الطبية المتنقلة والشركاء المسؤولين عن الصحة، وتمت إحالة الحالات الحرجة إلى المستشفيات في أربيل وخابط قرب أربيل. تحسن الوضع بشكل كبير وبدأ النازحون في العودة إلى خيامهم."وعمن يوفر الغذاء والمياه بشكل رئيسي في المخيم قالت أميرة عبد الخالق:"برنامج الأغذية العالمي يوفر الحصص الغذائية الجافة ليطبخها اللاجئون، وتقوم المفوضية مع شركائها بتوزيع أدوات الطبخ. ولكن في أوقات مثل رمضان والعيد أحيانا ما يأتي فاعلو الخير بروح سخية لتوزيع الوجبات على اللاجئين. المفوضية تمنع توزيع أية وجبات يتم إعدادها خارج المخيم، ولكن أحيانا ما يحدث التوزيع رغم ذلك."وأعربت المفوضية عن القلق البالغ بشأن تلك الأحداث، وقالت إن موظفيها عملوا عن كثب خلال الليل لتنسيق جهود الاستجابة مع بقية الوكالات والسلطات المعنية في إقليم كردستان وبغداد لضمان تلقي المرضى العلاج الطبي السريع وأن يتم توفير وسائل النقل من أجل إيصال الحالات الصعبة إلى المستشفيات القريبة.وقالت أميرة عبد الخالق مسؤولة الإعلام بمكتب المفوضية في أربيل إن مفوضية شؤون اللاجئين تتخذ التدابير اللازمة لمنع تكرار ما حدث. "ما حدث جعلنا نجتمع مع جميع مسؤولي المخيم والشركاء المعنيين في المخيمات الأخرى أيضا لنمنع منعا باتا دخول أية مأكولات من الخارج. وإذا أراد البعض أن يطبخ الغذاء فسيتم ذلك في مطبخ تابع لمؤسسة البارزاني الخيرية المسؤولة عن إدارة المخيم، ليتم إعداد الطعام في هذا المطبخ داخل المخيم." وقالت المفوضية إنها بانتظار تحقيقات الشرطة من أجل فهم سلسلة الأحداث وكيفية الاستفادة من دروس هذه الحادثة المأساوية، ومنع تكرارها في المستقبل.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.