مفوضية شؤون اللاجئين تستنكر مصرع لاجئين قبالة ساحل اليمن

17 آذار/مارس 2017

استنكرت مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين مصرع لاجئين بعد ما أفيد عن الاعتداء على القارب الذي كان يقلهم في البحر الأحمر من اليمن إلى السودان.

وذكرت المفوضية أن الاعتداء، وفق ما أفادت التقارير، حدث أثناء الأعمال القتالية قبالة محافظة الحديدة على الساحل الغربي لليمن مما أدى إلى مقتل وإصابة عدد من اللاجئين الصوماليين.

من ناحية أخرى قال المتحدث باسم الأمم المتحدة إن الصراع مستمر على طول الساحل الغربي لمحافظة تعز وانتقل الآن إلى المناطق المتاخمة في المقاطعات الساحلية في الحديدة.

وقد أدى القتال إلى تشريد أكثر من 48 ألف شخص. ويقدم الشركاء في مجال العمل الإنساني مساعدات مباشرة وعينية لنحو 120 ألف شخص، بمن فيهم مشردون داخليا ومجتمعات مضيفة وسكان المناطق المتضررة.

كما يدعم الشركاء توفير الخدمات الأساسية عبر مساعدة شبكات المياه المحلية والمنشآت الصحية. ويبقى الوصول إلى معظم المناطق المتضررة من محافظة تعز صعبا بسبب الاشتباكات المستمرة والقيود المفروضة من أطراف الصراع على الحركة.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.