الفاو: مياه الصرف الصحي أصبحت خياراً لمعالجة مشكلة ندرة المياه بعد أن كان التخلص منها تحدياً

19 كانون الثاني/يناير 2017

ذكرت منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة (فاو) أن مياه الصرف الصحي، إذا ما أُديرت بشكل صحيح، يمكن أن تستخدم بأمان لدعم إنتاج المحاصيل إما مباشرة عن طريق الري أو بشكل غير مباشر عن طريق إعادة شحن المياه الجوفية.

ولكن ذلك يتطلب إدارة دؤوبة للمخاطر الصحية، من خلال المعالجة أو الاستخدام المناسبين للمياه، وفق ما جاء في بيان صحفي صادر عن الفاو.

وستكون الطرق التي تلجأ إليها الدول لمعالجة هذا التحدي وأحدث الاتجاهات في مجال استخدام مياه الصرف الصحي في مجال الإنتاج الزراعي محور نقاشات تعقدها مجموعة من الخبراء في برلين خلال المنتدى العالمي للأغذية والزراعة الذي افتتح أعماله اليوم الخميس بتنظيم الفاو ومشاركة اليونسكو، ومنظمة الصحة العالمية، والبنك الدولي، وتحالف ليبنتز لأبحاث الغذاء والتغذية.

وفي معرض تعليقه على المنتدى، قال مارلوس دي سوزا، أحد كبار مسؤولي إدارة الأراضي والمياه لدى الفاو "رغم الافتقار إلى بيانات تفصيلية حول هذه الممارسة، لكن يُمكننا القول إنه لا يتم استخدام إلا نسبة قليلة من مياه الصرف الصحي المعالجة، معظمها مياه الصرف الصحي البلدية، في قطاع الزراعة على المستوى العالمي. ولكن ثمة عدد متزايد من الدول، مثل مصر والأردن والمكسيك وإسبانيا والولايات المتحدة، تستكشف هذه الاحتمالات نظراً لأنها تعاني من ندرة المياه".

وإلى جانب المساعدة في مواجهة ندرة المياه، فإن مياه الصرف الصحي غالباً ما تحمل قيمة غذائية عالية، مما يجعلها سماداً جيداً. وقال دي سوزا "عندما تستخدم مياه الصرف الصحي وتدار بشكل آمن لتجنب المخاطر الصحية والبيئية، فيمكن تحويلها من عبء إلى مصدر مفيد".

وفي مصر، على سبيل المثال، حيث إمدادات المياه محدودة كما أن مياه الصرف الصحي غالباً ما تكون شديدة التلوث، فإن إنشاء ما يعرف بالأراضي الرطبة لمعالجة مياه الصرف الصحي، قد أثبت أنها طريقة واعدة ومجدية من الناحية الاقتصادية.

كما تستخدم مياه الصرف الصحي في مصر وأيضا في تونس على نطاق واسع في مشاريع الحراجة الزراعية، وفي دعم كل من إنتاج الأخشاب وجهود مكافحة التصحر.

وفي الأردن، تشكل المياه المستصلحة نسبة كبيرة تصل إلى 25 بالمائة من إجمالي المياه المستخدمة في المملكة. أما في الولايات المتحدة، فإن معالجة وإعادة شحن المياه الجوفية تشكل ممارسة شائعة، وخاصة في الغرب الأمريكي.

ويُشار إلى أن المنتدى العالمي للأغذية والزراعة، الذي تنظمه الوزارة الألمانية الاتحادية للأغذية والزراعة، يُعقد سنوياً بمشاركة كبار صناع القرار والخبراء والباحثين والمزارعين. وينظم المنتدى هذا العام تحت شعار "الزراعة والمياه – المفتاح لإطعام العالم". وتشارك منظمة الفاو، بوصفها شريكاً منظماً، في عدد من فعاليات المنتدى.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android .  

♦  الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.