مفوضية شؤون اللاجئين تدعو إلى نقل اللاجئين من الجزر اليونانية إلى البر الرئيسي بسرعة

أسرة أفغانية لدى وصولها إلى جزيرة لسبوس اليونانية بعد رحلة خطرة عبر البحر.
UNHCR/Giles Duley
أسرة أفغانية لدى وصولها إلى جزيرة لسبوس اليونانية بعد رحلة خطرة عبر البحر.

مفوضية شؤون اللاجئين تدعو إلى نقل اللاجئين من الجزر اليونانية إلى البر الرئيسي بسرعة

كررت مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين دعوتها للسلطات اليونانية للإسراع بنقل طالبي اللجوء من جزر بحر إيجة إلى البر اليوناني بشكل أسرع.

حيث أعربت المفوضية، في بيان صحفي اليوم الجمعة، عن قلقها إزاء الأوضاع السيئة للغاية في العديد من المواقع على الجزر، بالرغم من الجهود المبذولة مؤخرا لتحسين أمور طالبي اللجوء.

وبحسب المتحدث باسم المفوضية، إدريان إدواردز، فإن الحاجة لتوفير حماية أفضل ستصبح أكثر إلحاحا في نهاية هذا الأسبوع، حيث من المتوقع أن تنخفض درجات الحرارة على الجزر:

"الوضع حاليا على جزر ساموس وخيوس ولسبوس مقلق بشكل خاص. في جزيرة ساموس هناك نحو سبعمائة شخص، وهذا يشمل الأطفال الصغار وغيرهم خاصة الأفراد المعرضين للخطر، هؤلاء الناس يعيشون في خيام غير مدفأة، في مركز الاستقبال والمعلومات. وفي حين قدمت المفوضية وشركاؤها لعدة مئات منهم بطانيات حرارية ومستلزمات الحماية في فصل الشتاء، إلا أنه من الواضح أنهم سيكونون أفضل حالا في البر الرئيسي."

وأضاف البيان أن المفوضية تعمل مع الشركاء في موقع سودا على جزيرة خيوس من أجل تركيب سخانات كهربائية في وحدات الإقامة، وإرسال مزيد من مواد الإغاثة لمساعدة الناس على مواجهة ظروف الشتاء، وأيضا تقديم المزيد من الوقود للتدفئة.

وعلى جزيرة لسبوس، تم إنشاء قاعتين مطاطيتين لزيادة المساحات المدفأة، كما تجري أعمال إضافية بالتعاون مع وكالة الإغاثة الأوروبية لتثبيت العوازل والأرضيات الخشبية في مزيد من الخيام.