جمهورية الكونغو الديمقراطية: مجلس الأمن يدين مقتل نحو 50 مدنيا في كيفو

في مقاطعة شمال كيفو، قوات من جمهورية الكونغو الديمقراطية   وبدعم من مونسكو، تتعقب الجماعات المسلحة في شرق جمهورية الكونغو الديمقراطية. المصدر مونسكو / آلان وانديموي
في مقاطعة شمال كيفو، قوات من جمهورية الكونغو الديمقراطية وبدعم من مونسكو، تتعقب الجماعات المسلحة في شرق جمهورية الكونغو الديمقراطية. المصدر مونسكو / آلان وانديموي

جمهورية الكونغو الديمقراطية: مجلس الأمن يدين مقتل نحو 50 مدنيا في كيفو

أدان أعضاء مجلس الأمن الدولي بأشد العبارات مقتل 50 مدنيا على الأقل يوم الثالث عشر من آب أغسطس الجاري في قرية روانغوما، في إقليم كيفو في جمهورية الكونغو الديمقراطية، على يد أفراد يشتبه في انتمائهم لقوات الدفاع المتحالفة.

وأعرب المجلس في تصريح صحفي عن بالغ قلقه إزاء استمرار العنف في هذه المنطقة، حيث قتل أكثر من 700 مدني منذ تشرين أول أكتوبر 2014. وشدد على ضرورة أن تجري حكومة جمهورية الكونغو الديمقراطية تحقيقا شاملا وفوريا في هذه الهجمات من أجل ضمان إخضاع المسؤولين للمساءلة.

ودعا أعضاء مجلس الأمن حكومة جمهورية الكونغو الديمقراطية إلى القيام بمزيد من الأعمال العسكرية، وفقا للقانون الدولي، بما في ذلك القانون الإنساني الدولي والقانون الدولي لحقوق الإنسان، حسب الاقتضاء، وبدعم من بعثة منظمة الأمم المتحدة لتحقيق الاستقرار في جمهورية الكونغو الديمقراطية، مونوسكو، وفقا لولايتها، للحد من التهديد الذي تشكله قوات الدفاع المتحالفة، وجميع الجماعات المسلحة الأخرى الناشطة في المنطقة.

وأشار البيان إلى أن الدوافع وراء أنشطة الجماعات المسلحة المختلفة متنوعة وأنه لا يوجد حل عسكري بحت لمشكلة الجماعات المسلحة، وشدد على ضرورة الاستجابة العسكرية والمدنية على نحو شامل لهذه الجماعات المسلحة.

وأكد أعضاء مجلس الأمن دعمهم للبعثة داعين جميع الأطراف إلى التعاون الكامل مع البعثة والالتزام بالتنفيذ الكامل والموضوعي لولايتها.