ربع مليون لاجئ ومهاجر إلى أوروبا عبر البحر منذ بداية العام وثلاثة آلاف غريق

من الأرشيف: لاجئون ومهاجرون تم إنقاذهم من قبل خفر السواحل الإيطالي في ميناء أوغستا في صقلية، مايو 2016. المصدر: مفوضية اللاجئين/Patrick Russo
من الأرشيف: لاجئون ومهاجرون تم إنقاذهم من قبل خفر السواحل الإيطالي في ميناء أوغستا في صقلية، مايو 2016. المصدر: مفوضية اللاجئين/Patrick Russo

ربع مليون لاجئ ومهاجر إلى أوروبا عبر البحر منذ بداية العام وثلاثة آلاف غريق

أعلنت المنظمة الدولية للهجرة أن عدد اللاجئين والمهاجرين الذين وصلوا إلى أوروبا عبر البحر، منذ بداية العام الحالي، قد بلغ حوالي ربع مليون شخص (249,854)، متوقعة أن يتخطى العدد الربع مليون في غضون ساعات قليلة.

جاء ذلك في بيان صحفي للمنظمة قالت فيه إن أعداد الغرقى قد تجاوز الثلاثة آلاف هذا العام، وبهذا يكون عدد الضحايا العام الحالي، أعلى بكثير مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي، والذي كان أقل بقليل من ألفين.

وفي تعقيب على البيان الصحفي أشار فلافيو دي جياكومو المتحدث باسم المنظمة في روما أنه "على الرغم من الدوريات المستمرة والمتزايدة في البحر المتوسط، إلاّ أنه من الصعب للغاية الحد من عدد الضحايا. ففي بعض الأحيان يتسبب تحطم أعداد قليلة من السفن في المئات من الضحايا".

وتعزي المنظمة هذا الارتفاع في الضحايا إلى استخدام سفن أكبر من ذي قبل محملة بالمئات من الاشخاص، وبالتالي ينتج عنها المئات من الغرقى، في إشارة إلى حادثة حصدت أرواح حوالي خمسمئة شخص.

هذا وقد أشادت المنظمة بالسفن الإيطالية والعالمية التي تسهم في إنقاذ مئات الأرواح في البحر كل يوم، والتي بدونها لكانت أرقام الضحايا أعلى بكثير.