الأمين العام يثني على عمل شرطة الأمم المتحدة ويدعو إلى العمل معا من أجل عالم أكثر أمانا

دورية لوحدة شرطة في بعثة الأمم المتحدة في جنوب السودان. المصدر: الأمم المتحدة / جي سيي ماكلوين
دورية لوحدة شرطة في بعثة الأمم المتحدة في جنوب السودان. المصدر: الأمم المتحدة / جي سيي ماكلوين

الأمين العام يثني على عمل شرطة الأمم المتحدة ويدعو إلى العمل معا من أجل عالم أكثر أمانا

أمام أكثر من مئة من رؤساء الشرطة من جميع أنحاء العالم، شكر الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، شرطة الأمم المتحدة على التزامها وما تفعله من أجل إرساء سيادة القانون وتمهيد الطريق للسلام.

وتعقد بنيويورك اليوم قمة رؤساء الشرطة التابعة للأمم المتحدة، والتي تعد الأولى من نوعها، وتهدف إلى رسم الطريق قدما لشرطة الأمم المتحدة لإحداث تأثير أكبر على الأرض والتصدي لتحديات الحفاظ على الأمن في القرن الحادي والعشرين.وفي رسالة مسجلة إلى المجتمعين في القمة، قال الأمين العام للأمم المتحدة:"في جميع أنحاء العالم، لقد لمست الفرق الذي يحدثه ضباط الشرطة الشجعان في إرساء سيادة القانون وتمهيد الطريق من أجل السلام والتنمية المستدامة. من كابول إلى كينشاسا ... من بورت أو برنس إلى بريشتينا، تعمل شرطة الأمم المتحدة في بعض من أكثر الأوضاع صعوبة على وجه الأرض. إنهم يحمون المجتمعات ويجلبون الاستقرار ويعيدون الثقة."وأشار بان كي مون إلى أن الاجتماع يعد فرصة لزيادة التأكد من أن الشرطة التابعة للأمم المتحدة تصبح " صالحة للغرض" أكثر من أي وقت مضى وقادرة على مواجهة التهديدات الأمنية في السياق العالمي المضطرب اليوم.ودعا الأمين العام إلى العمل معا من أجل عالم أكثر أمنا وأمانا للجميع.وقد شارك وفد من رؤساء الشرطة من الأردن في قمة رؤساء شرطة الأمم المتحدة في نيويورك، من بينهم العميد فواز المعايطة، رئيس الوفد الأردني المشارك بالقمة ومساعد مدير الأمن العام للعمليات والتدريب والعميد معتصم المجالي مدير إدارة الجودة الشاملة في مديرية الأمن العام.وقال المعايطة إن القمة تهدف إلى رسم الطريق قدما لشرطة الأمم المتحدة لإحداث تأثير أكبر على الأرض والتصدي لتحديات الحفاظ على الأمن في القرن الحادي والعشرين.العميد فواز المعايطة، أوضح أن الأردن من الدول الطليعة المشاركة في بعثات الأمم المتحدة وبأعداد كبيرة، مشيرا إلى أن الأردن لديه إدارة متخصصة في عمليات حفظ السلام ويتبعها معهد للتدريب حيث يتم تدريب عناصر الشرطة وفقا للمعايير التي تطلبها الأمم المتحدة، قبل إرسالهم إلى بعثات حفظ السلام.وفيما يتعلق بالانتهاكات الجنسية وسوء السلوك الذي صدر عن بعض عناصر حفظ السلام مؤخرا، أشار فواز المعايطة إلى أن الأردن تلقى رسالة في هذا الشأن، ويعمل على تنفيذ ما تطلبه المنظمة الأممية قبل إرسال عناصره إلى البعثات.