سيغريد كاغ تؤكد في اجتماعها مع جبران باسيل أن احتمال إدماج اللاجئين هو موضوع سيادي يعود إلى الحكومة اللبنانية

سيغريد كاغ المنسقة الخاصة للأمم المتحدة في لبنان. صور الأمم المتحدة/إيفان شنايدر.
سيغريد كاغ المنسقة الخاصة للأمم المتحدة في لبنان. صور الأمم المتحدة/إيفان شنايدر.

سيغريد كاغ تؤكد في اجتماعها مع جبران باسيل أن احتمال إدماج اللاجئين هو موضوع سيادي يعود إلى الحكومة اللبنانية

أكدت اليوم المنسقة الخاصة للأمم المتحدة في لبنان السيدة سيغريد كاغ في اجتماعها بوزير الخارجية جبران باسيل للبحث في تقرير الأمين العام "في أمن وكرامة: التعامل مع التحركات الكبيرة للاجئين والمهاجرين"، أن موقف الأمم المتحدة لم يتغير تجاه لبنان. وقالت السيدة كاغ: "إحتمال الإدماج هو موضوع سيادي يعود إلى الحكومة اللبنانية لتقرره. لم يدع الأمين العام للأمم المتحدة في أي وقت إلى توطين اللاجئين السوريين في لبنان."

واستعرضت المنسقة مع وزير الخارجية تقرير الأمين العام الذي يسعى في المقام الأول إلى تشجيع المزيد من النشاط الجماعي وتقاسم المسؤولية بشكل أفضل من قبل الدول الأعضاء للتعامل مع التحركات الكبيرة للاجئين والمهاجرين، دون ذكر أي بلد محدد. ويعالج التقرير التحديات التي تواجه البلدان المضيفة للاجئين لفترات طويلة. ويدعو إلى إتخاذ إجراءات لدعم المجتمعات المضيفة بشكل أفضل من أجل تعزيز الاندماج الاجتماعي ومكافحة التمييز. وجدير بالذكر أن التقرير لا يشجع في أي حالة محددة على تجنيس اللاجئين أو منحهم حق المواطنة، ويشير إلى تطبيق السياسات والقوانين الوطنية فيما يتعلق بقضايا الإدماج أو المواطنة.