حوار مع منسق الشؤون الإنسانية في ليبيا: عدم توفر التمويل يعيق الاستجابة للاحتياجات الإنسانية

من الأرشيف: وصول مساعدات إنسانية إلي ليبيا. المصدر: برنامج الأغذية العالمي
من الأرشيف: وصول مساعدات إنسانية إلي ليبيا. المصدر: برنامج الأغذية العالمي

حوار مع منسق الشؤون الإنسانية في ليبيا: عدم توفر التمويل يعيق الاستجابة للاحتياجات الإنسانية

قال علي الزعتري منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في ليبيا إن العقبة الأساسية أمام الاستجابة لاحتياجات المتضررين من الصراع في البلاد تتمثل في نقص التمويل.وناشد المجتمع الدولي توفير التمويل اللازم على وجه السرعة، لمنع تدهور الأوضاع الإنسانية في ليبيا.

استمع إلى حوار أجرته إذاعة الأمم المتحدة مع السيد الزعتري، واقرأ تفاصيل الحوار.

مقطع من الحوار:

إذاعة الأمم المتحدة: كم هو حجم التمويل المطلوب للأنشطة الإنسانية في ليبيا خلال العام الحالي؟

الزعتري: 165مليونا وستمئة ألف دولار حسب تقديرنا، لم يصل منها حتى اليوم سوى 4,4 مليون دولار، وقد يصلنا تمويل من صندوق الأمم المتحدة للطوارئ بقيمة 12 مليون دولار، إذا مجموع ما لدي حتى نهاية فبراير هو 16 مليونا فقط تساوي أقل من 10% من احتياجنا لخطة الاستجابة السنوية في ليبيا.

إذاعة الأمم المتحدة: ماذا عن الوصول الإنساني إلى المحتاجين في ليبيا؟

علي الزعتري: لا توجد مشكلة بالشكل المتوقع في قضية الوصول، نستطيع الوصول إلى المحتاجين الليبيين وغير الليبيين من خلال منظمات شجاعة ليبية، منظمات غير حكومية منها الهلال الأحمر الليبي. جميعها الحقيقة تعمل على إيصال هذه الخدمات لو استطاعت الحصول على الموارد اللازمة. ولكن بدون الموارد لا يوجد ما نستطيع أن نشتريه من أدوية ومستلزمات طبية وغذاء وغير ذلك. نقص الموارد في الحقيقة هو السبب الرئيسي لنحذر من أن هذه الأزمة الإنسانية إن لم تعالج الآن ستصبح مشكلة كبيرة في ليبيا والمنطقة.