اليونيسف والحكومة العراقية يجددان العهد لتقديم المساعدة للأطفال المحتاجين

صورة أرشيفية لعاملين من اليونيسيف في العراق. الصورة من اليونيسيف
صورة أرشيفية لعاملين من اليونيسيف في العراق. الصورة من اليونيسيف

اليونيسف والحكومة العراقية يجددان العهد لتقديم المساعدة للأطفال المحتاجين

وقع صندوق الأمم المتحدة للطفولة - اليونيسف والحكومة العراقية اليوم الاثنين، خطة العمل الوطنية لـ 2016-2019، وهي خطة رباعية للطرفين تهدف إلى ضمان مستقبل مشرق لأطفال العراق.

وأوضح بيتر هوكينز، ممثل منظمة اليونيسف في العراق، أنه "في سياق استمرار العنف في جميع أنحاء البلاد، من المهم أن نعمل يدا بيد مع الأطراف الحكومية للوصول إلى الأطفال والنساء والأسر الأكثر حرمانا"، قائلا إن "خطة العمل الوطنية ستحسن أداء منظمة اليونيسف في تلبية احتياجات الأطفال العراقيين في جميع أنحاء البلاد."هذا الاتفاق، الذي يعد الثامن منذ عام 1983 عندما بدأت منظمة اليونيسيف بالعمل في العراق، يركز على عدد من الاستراتيجيات للوصول إلى الأطفال الأكثر حرمانا في جميع أنحاء البلاد.وتشمل هذه الدعوة على المستوى الوطني وتقديم المساعدة التقنية عالية الجودة، وجمع البيانات لتحسين تقديم الخدمات اللامركزية الاجتماعية للأطفال، وتعزيز المهارات الإدارية لمقدمي هذه الخدمات ومعرفة المجتمعات المحلية والأسر في سبيل ممارسة سلوكيات آمنة، وتقديم الخدمات والسلع الأساسية .وتعتبر خطة العمل الوطنية تتويجا لمشاورات مشتركة بين منظمة اليونيسيف ومختلف الوزارات والإدارات، وترتبط بالأطر التخطيطية مثل خطة التنمية الوطنية العراقية وإطار عمل الأمم المتحدة للمساعدة الإنمائية.تجدر الإشارة إلى أن كلا من بيتر هوكينز، ممثل منظمة اليونيسف في العراق، والدكتور سلمان علي الجميلي، وزير التخطيط العراقي حضرا مراسم التوقيع اليوم في مقر وزارة التخطيط.