منظور عالمي قصص إنسانية

الأمم المتحدة تحيي الذكرى السادسة لزلزال هايتي

صورة للدمار الذي خلفه الزلزال المدمر الذي ضرب هايتي عام 2010 - الصورة: MINUSTAH/Marco Dormino
صورة للدمار الذي خلفه الزلزال المدمر الذي ضرب هايتي عام 2010 - الصورة: MINUSTAH/Marco Dormino

الأمم المتحدة تحيي الذكرى السادسة لزلزال هايتي

مع مرور ستة أعوام على الزلزال المدمر الذي ضرب هايتي تحيي الأمم المتحدة ذكرى أكثر من مئتي ألف شخص، من بينهم مئة واثنان من أفراد الأمم المتحدة، لقوا حتفهم في هذا الحادث المأساوي.

وأعرب الأمين العام في بيان صحفي عن التضامن مع كل الهايتيين الذين فقدوا أحباءهم في تلك الكارثة، وتكريمه لذكرى أفراد الأمم المتحدة ممن لقوا مصرعهم جراء الزلزال.

وقال بان إن الطريق إلى التعافي والتنمية طويلة الأمد ليس سهلا، إذ مازال الكثيرون من الهايتيين يواجهون تحديات متعددة، بما في ذلك النزوح وانعدام الأمن الغذائي ونقص فرص الحصول على المياه النظيفة والصرف الصحي.

وذكر أن هايتي مازالت بحاجة إلى الدعم، داعيا المجتمع الدولي إلى الوقوف بجانبها فيما تتحرك على مسار إعادة الإعمار.

وأضاف أن ذكرى هذه المأساة يجب أن تكون مصدرا للإلهام المتجدد ودعوة للاتحاد خلف رؤية لمستقبل مستقر وديمقراطي ومزدهر لهايتي، وجدد التأكيد على التزام الأمم المتحدة المستمر بدعم الهايتيين في تحقيق تطلعاتهم.