المفوضية العليا لشؤون اللاجئين: 218 ألف شخص وصلوا إلى أوروبا عبر البحر المتوسط في أكتوبر

مئات الآلاف من اللاجئين والمهاجرين يسلكون المسار الخطير عبر البحر الأبيض المتوسط كل عام. المصدر: مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين / أ. ماكونيل
مئات الآلاف من اللاجئين والمهاجرين يسلكون المسار الخطير عبر البحر الأبيض المتوسط كل عام. المصدر: مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين / أ. ماكونيل

المفوضية العليا لشؤون اللاجئين: 218 ألف شخص وصلوا إلى أوروبا عبر البحر المتوسط في أكتوبر

قالت مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين الاثنين إن أزمة اللاجئين في أوروبا مستمرة، حيث تبين أحدث التقديرات عبور 218 ألف شخص البحر الأبيض المتوسط الشهر الماضي وحده، وهو ما يعادل إجمالي العدد في 2014 تقريبا.

وأوضحت المفوضية أن اليونان ما زالت نقطة الهبوط الرئيسية للمسافرين، إلى جانب إيطاليا، على الرغم من تدهور الأحوال الجوية والبحرية. وأضافت أن أعدادا هائلة من الأشخاص يخاطرون بحياتهم للوصول إلى أوروبا عبر المعابر البحرية المحفوفة بالمخاطر، حيث وصل عددهم هذا العام إلى أكثر من سبعمائة ألف شخص.

ووفقا للمفوضية يأتي معظم المهاجرين واللاجئين عادة في زوارق مطاطية غير مناسبة عن طريق تركيا، قائلة إن أكثرهم من السوريين يليهم الأفغان ثم العراقيون والإرتيريون.

ووفقا للمفوضية، يعد البحر الأبيض المتوسط الطريق الأكثر فتكا في العالم، حيث قتل أكثر من ثلاثة آلاف شخص هذا العام أثناء محاولة العبور، ويذكر أن واحدا من كل أربعة من المسافرين هم من النساء والأطفال.