تقرير أممي يبرز قيمة المياه العادمة كمورد للري

تقرير أممي يبرز قيمة المياه العادمة كمورد للري

مشروع تشجير تدعمه الفاو في مصر يخلط مياه الصرف الصحي المعالجة والمياه الجوفية لري الأشجار
خلص تقرير للأمم المتحدة صدر أمس الثلاثاء أن 330 كم مربع من المياه العادمة المنتجة عالميا سنويا تكفي لري 40 مليون هكتار - أي ما يعادل 15 في المائة من مجموع الأراضي المروية حاليا - أو توفير الطاقة لنحو 130 مليون أسرة من خلال توليد الغاز الحيوي.

التقرير الذي حمل عنوان "الصرف الصحي، إدارة المياه العادمة والاستدامة: من التخلص من النفايات إلى استرداد الموارد"، الذي نشره برنامج الأمم المتحدة للبيئة (يونيب) ومعهد ستوكهولم للبيئة يعطي لمحة عامة عن المعرفة والممارسة الحالية في إدارة مياه الصرف الصحي، ويوضح الفرص لاسترداد وإعادة استخدام الموارد الموجودة في تدفقات النفايات المنزلية: في مجال الزراعة وإنتاج الطاقة وغيرها من التطبيقات.وعلى الصعيد العالمي تحتوي المياه العادمة على ما يعادل 25 في المئة من النيتروجين و 15 في المائة من الفوسفور اللذين يستخدمان كأسمدة كيماوية. كما قد تحتوي على كميات كبيرة من الحديد والكلوريد والبورون والنحاس والزنك. ويوصي التقرير بوضع نظم صرف صحي مستدامة، وإدارة مياه الصرف الصحي على أسس فنية وثقافية ومؤسسية، وعملية، وقادرة على البقاء اقتصاديا، ومرنة في مواجهة الكوارث.