منظمة العمل الدولية: أكثر من 73 مليون شاب عاطل عن العمل حول العالم

مجموعة من الشبان في عاصمة الصومال، هرجيسا، في استراحة من مباراة لكرة القدم. بطالة الشباب في الصومال هي من بين أعلى المعدلات في العالم حيث تصل إلى 60 و 70 في المائة. المصدر: أدريان ليفرسباي / إيرين
مجموعة من الشبان في عاصمة الصومال، هرجيسا، في استراحة من مباراة لكرة القدم. بطالة الشباب في الصومال هي من بين أعلى المعدلات في العالم حيث تصل إلى 60 و 70 في المائة. المصدر: أدريان ليفرسباي / إيرين

منظمة العمل الدولية: أكثر من 73 مليون شاب عاطل عن العمل حول العالم

أصدرت منظمة العمل الدولية اليوم تقرير "اتجاهات الاستخدام العالمية للشباب لعام 2015" الذي يحتوي على أحدث الأرقام العالمية والإقليمية حول عمالة الشباب فضلا عن نوعية فرص العمل في كل من البلدان المتقدمة والنامية.

وأشارت البيانات إلى أن أكثر من ثلاثة وسبعين مليون شاب عاطل عن العمل في العالم، ويتزايد العدد وسط الانتعاش الاقتصادي العالمي غير المتكافئ. وتعد بلدان الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، الأكثر تضررا حيث إن ثلاثة من بين كل عشرة شباب عاطلون عن العمل. وفي هذا الشأن، قالت آزيتا بيرار عوض، مديرة قسم العمالة بمنظمة العمل الدولية في مؤتمر صحفي عقد بجنيف:" ليس هناك شك في أن البطالة بين الشباب وخاصة الشابات هي مسألة هيكلية في المنطقة، لذلك لا يمكن معالجتها من خلال النمو الاقتصادي وحده." وأشارت البيانات التي تصدرها المنظمة سنويا، إلى أن بطالة الشباب العالمية لا تزال أعلى بكثير من مستويات ما قبل الأزمة المالية، حيث ترتفع هذا العام إلى 13.1 في المائة.وتعد الدول المتقدمة الأكثر نجاحا في الحد من البطالة بين الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين الخامسة عشرة والرابعة والعشرين منذ عام 2012 بمعدل 1.4%. أما في بلدان شرق أوروبا وأمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي أو أفريقيا جنوب الصحراء، فقد انخفض معدل البطالة العالمية بنسبة نصف في المائة.