الأمين العام: تحسين الأماكن العامة يعزز الإنصاف ويحارب التمييز

media:entermedia_image:aeeb047f-d62e-4147-a077-1a5b7cc72839

الأمين العام: تحسين الأماكن العامة يعزز الإنصاف ويحارب التمييز

بمناسبة اليوم العالمي للمستوطنات البشرية (الموئل) استضاف مقر الأمم المتحدة فعالية حول "الأماكن العامة للجميع" شارك فيها مسؤولو المنظمة الدولية والدول الأعضاء والخبراء من مختلف البلدان لتبادل الخبرات في هذا المجال.

الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون أكد أهمية الفضاءات العامة لتحقيق أجندة التنمية المستدامة لعام 2030، وأشار إلى الهدف الحادي عشر الخاص بجعل المدن والمستوطنات البشرية شاملة للجميع وآمنة ومستدامة.وقال بان كي مون إن الاحتفال باليوم العالمي للمستوطنات البشرية هذا العام يسلط الضوء على أهمية الأماكن العامة، وكيف أن تحسين الوصول إليها وجعلها أكثر أمانا للفتيات والنساء يعزز الإنصاف ويحارب التمييز، ويقوي مبدأ شمول الفقراء والمواطنين المستضعفين. "إن الأماكن العامة جيدة النوعية تشجع الناس على التواصل والتعاون مع بعضهم البعض، وعلى المشاركة في الحياة العامة. إن تلك الأماكن يمكن أن توفر أيضا الخدمات الأساسية وتعزز التواصل والنشاط الاقتصادي وترفع قيمة العقارات فيما تولد العوائد للبلديات. ولكن الأماكن العامة الناجحة لا تحدث بالصدفة، إن ذلك يحتاج إلى تعاون دقيق بين السلطات المحلية والسكان والأطراف الأخرى."وفي هذا السياق أعرب بان كي مون عن الأمل في أن تعمل جميع الأطراف لإنجاح مؤتمر باريس حول تغير المناخ المقرر في ديسمبر/ كانون الأول. وأشار أيضا إلى مؤتمر المستوطنات البشرية الذي سيعقد في شهر أكتوبر /تشرين الأول من العام المقبل لإتاحة الفرصة لتحديد مسار الحلول لتحديات التوسع الحضري المتسارع.