اليونيسكو: هناك حاجة لتوظيف أكثر من 10 ملايين معلم لتحقيق هدف تعميم التعليم الابتدائي في السنوات الخمس القادمة

media:entermedia_image:a4174be6-ffee-4423-a501-eb3239544f6d

اليونيسكو: هناك حاجة لتوظيف أكثر من 10 ملايين معلم لتحقيق هدف تعميم التعليم الابتدائي في السنوات الخمس القادمة

قالت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (يونسكو) إنه ورغم الاعتراف العالمي بأهمية المعلمين في تغيير حياة الأطفال وبناء مجتمعات مستدامة ومزدهرة، فإن المعلمين لا يحظون بالتقدير والتمكين الكافيين إلا نادراً خاصة في مجال التعليم في مرحلة الطفولة المبكرة.

وبمناسبة اليوم العالمي للمعلمين الذي يحتفل به في الخامس من أكتوبر من كل عام، تسلط اليونيسكو الضوء على دور المعلمين في تحقيق أحد أهداف التنمية المستدامة المتمثل بتوفير التعليم الابتدائي والثانوي المجاني لجميع الأطفال بحلول عام 2030.وتشهد جميع أنحاء العالم نقصاً من حيث عدد المعلمين الأكفاء والتدريب المهني المناسب.ويقدر معهد اليونسكو للإحصاء أن تحقيق تعميم التعليم الابتدائي بحلول عام 2020 سيتطلب من الدول توظيف 10.9 مليون معلم في المرحلة الابتدائية.وشددت نائبة منسق الشؤون الإنسانية للأمم المتحدة في جنوب السودان سو لاتيز، على أهمية التعليم باعتباره أولوية رئيسية في البلاد:" يعتبر التعليم في جنوب السودان الأولوية رقم واحد، وعندما نلتقي بالناس ونتحدث إليهم في جميع أنحاء البلاد ، نسألهم عن مصادر قلقهم الرئيسية وعن ما يتأملونه من المجتمع الإنساني، والإجابة تكون دائما التعليم. إن مستقبل هذا البلد يعتمد على جيل متعلم، ولقد رأينا أثر التعليم على جنوب السودان و المنطقة و العالم ".وفي كثير من أنحاء العالم يحصل معلمو مرحلة الطفولة المبكرة على تدريب ضئيل للغاية إن لم يكن منعدماً، وعلى أجور وفوائد متدنية كما تضيق آفاقهم الوظيفية وتتراجع مكانتهم الاجتماعية والاقتصادية بشكل عام.ويركز اليوم العالمي للمعلمين هذا العام على ضرورة تمكين جميع المعلمين من خلال توفير ظروف عمل لائقة وآمنة وصحية ومنحهم الثقة والاستقلالية المهنية والحرية الأكاديمية.