بان كي مون يدعو للبدء في تنفيذ معاهدة الحظر الشامل للتجارب النووية

موقع سيميبالاتينسك للتجارب النووية في كورشاتوف، كازاخستان. المصدر: الأمم المتحدة / إسكندر ديبيبى
موقع سيميبالاتينسك للتجارب النووية في كورشاتوف، كازاخستان. المصدر: الأمم المتحدة / إسكندر ديبيبى

بان كي مون يدعو للبدء في تنفيذ معاهدة الحظر الشامل للتجارب النووية

دعا الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون اليوم الثلاثاء الدول التي تلزم مصادقتها على معاهدة حظر الشامل للتجارب النووية لتدخل حيز التنفيذ إلى القيام بذلك دون تأخير لإنهاء حالة الجمود الراهنة بشأن مسألة الأسلحة النووية.

وقال السيد بان كي مون في المؤتمر المعني بتسهيل بدء نفاذ معاهدة الحظر الشامل، الذي عقد في مقر الأمم المتحدة في نيويورك على هامش المناقشة العامة للجمعية العامة ال70 للمنظمة، "منذ المؤتمر الأخير، صادقت أنغولا، وجمهورية الكونغو ونيوي على المعاهدة، التي تضم الآن 164 دولة طرفا. لكن بعد ما يقرب من عقدين من الزمن من المفاوضات، لم تدخل معاهدة الحظر الشامل للتجارب النووية حيز التنفيذ". وقال الأمين العام مازحا "باستخدام اسمي 'بان'،( وهو ما يعني حظر باللغة الانجليزية) أنا اعتزم فرض حظر على جميع التجارب النووية،" ، مضيفا أنه ملتزم شخصيا ببذل كل جهد ممكن لضمان دخول المعاهدة حيز النفاذ. وقد عقد المؤتمر بعد مرور شهر واحد على الاحتفال باليوم الدولي لمناهضة التجارب النووية، 28 أغسطس /آب، وبعد ثلاثة أيام من الاحتفال باليوم العالمي للقضاء التام على الأسلحة النووية، سبتمبر/ أيلول 26. وكان الأمين العام أعرب في هاتين المناسبتين عن استعداده لتحقيق رؤية عالم خال من الأسلحة النووية. وقال بان، "لم يتم التوصل إلى توافق في مؤتمر الأطراف لاستعراض معاهدة عدم انتشار الأسلحة النووية [مايوأيار 2015] "، مضيفا أنه بدلا من ذلك، كشف الاجتماع عن خلافات عميقة بين الدول بشأن قضية الأسلحة النووية.""لقد كان هذا تذكيرا واضحا بالحاجة الملحة لتجاوز الخلافات وإيجاد أرضية مشتركة بشأن القضايا النووية". وقال بان، "دخولها حيز التنفيذ يمكن أن يكون له تأثير"قاطع الدائرة الكهربائية" لإنهاء الجمود الحالي. وبالتصديق على المعاهدة، تظهر الدول استعدادها إلى وضع هذه الأقوال موضع التنفيذ".ودعا الأمين العام الدول الثمانية، الصين وجمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية، ومصر، والهند، وإيران، وإسرائيل، وباكستان والولايات المتحدة، التي يلزم تصديقها على المعاهدة لتدخل حيز التنفيذ، على التصديق على المعاهدة دون تأخير.