ليون: تحقيق نتائج ملموسة " للتوصل إلى اتفاق سياسي في ليبيا

الممثل الخاص ورئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا  برناردينو ليون، في لقاء مع وفد المؤتمر الوطني الليبي العام، في اسطنبول، تركيا. المصدر: بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا
الممثل الخاص ورئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا برناردينو ليون، في لقاء مع وفد المؤتمر الوطني الليبي العام، في اسطنبول، تركيا. المصدر: بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا

ليون: تحقيق نتائج ملموسة " للتوصل إلى اتفاق سياسي في ليبيا

قال برناردينو ليون مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا إنه تم تحقيق نتائج "ملموسة" للتوصل إلى اتفاق سياسي، ومع ذلك، لن يتسنى التوصل إلى حلول للصراع إلا باتفاق جميع الأطراف على الصيغة النهائية للمشروع.

وفي حديثه إلى الصحفيين في إسطنبول بعد لقائه وفدا من المؤتمر الوطني العام الليبي قال الممثل الخاص للأمين العام ورئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا إن اللقاء اتسم " بروح الصراحة والانفتاح ".

"لقد تمت مناقشة عناصر وتصريحات وتعليقات مختلفة - وفي بعض الحالات الاحتمالات أو السبل المختلفة لاقتراحات البعثة لمعالجة هذه الاختلافات".

ويشار إلى أنه قد مضى سبعة أشهر على إطلاق البعثة عملية الحوار السياسي للتوصل إلى حل سلمي للصراع.

ولم يحضر وفد المؤتمر الوطني العام الجولة الأخيرة التي انعقدت في الصخيرات في الأسبوع الماضي وذلك في أعقاب استقالة اثنين من أعضاء فريق الحوار التابع له وطلبه لمزيد من الوقت بغية إعادة ترتيب فريقه.

وأضاف مبعوث الأمم المتحدة أنه يشجع أعضاء المؤتمر الوطني على مواصلة المشاركة والمناقشة لإيجاد حل في أقرب وقت ممكن.

وأوضح أنه وعلى الرغم من توقيع بعض الأطراف بالأحرف الأولى على مشروع الاتفاق في 12 يوليو تموز، إلا أن التوصل إلى اتفاق سيتم عندما يتم توقيع جميع الأطراف على الصفقة النهائية.

وقال السيد ليون إنه يأمل في التوصل إلى اتفاق في غضون الأسابيع المقبلة حتى يبدأ التنفيذ في 20 أكتوبر تشرين الأول.

ومن المقرر أن تبدأ جلسات الحوار السياسي الليبي غدا في جنيف.