الجمعية العامة تعتمد قرارا يتعلق بالتصدي للإتجار غير المشروع بالأحياء البرية

30 تموز/يوليه 2015

اعتمدت الجمعية العامة للأمم المتحدة اليوم قرارا تدعو فيه الدول الأعضاء إلى أن تحظر وتمنع وتتصدى لأي شكل من أشكال الفساد التي تيسر الاتجار غير المشروع بالأحياء البرية ومنتجات الأحياء البرية.

وفي جلسة الجمعية العامة التي عقدت اليوم حول هذا الشأن، قال دنيس أنطوان، الممثل الدائم لغرينادا لدى الأمم المتحدة، في كلمة ألقاها نيابة عن رئيس الجمعية العامة للأمم المتحدة، سام كوتيسا:"الاتجار غير المشروع بالحياة البرية، لا يهدد فقط الأنواع والنظم الإيكولوجية، بل أنه يؤثر على سبل عيش المجتمعات المحلية، ويقلل من الجذب السياحي.أنه يقوض الجهود الرامية إلى القضاء على الفقر وتحقيق التنمية المستدامة.نظرا لدور الشبكات الإجرامية المنظمة والجماعات المسلحة وحتى الجماعات الإرهابية في الاتجار غير المشروع بالحياة البرية، تحمل هذه الآفة معها أيضا تداعيات أمنية خطيرة بالنسبة للعديد من البلدان والمناطق."وقد أعرب القرار عن القلق إزاء تزايد نطاق الصيد غير المشروع والاتجار غير المشروع بالأحياء البرية ومنتجات الحياة البرية، وآثاره الاقتصادية والاجتماعية والبيئية السلبية.ودعا الدول الأعضاء إلى استعراض تشريعاتها الوطنية وتعديلها حسب الضرورة والاقتضاء، لكي تُعتبر الجرائم المرتبطة بالإتجار غير المشروع بالأحياء البرية جرائمَ أصلية وفق تعريفها الوارد في اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الجريمة غير المنظمة عبر الوطنية.

♦ تحميل تطبيق أخبار الأمم المتحدة بالعربية من متجر آبل لأجهزة الأيفون والآيباد IOS أو من متجر غوغل لأجهزة أندرويد Android . 

 الاشتراك في إشعارات البريد الإلكتروني.