منظور عالمي قصص إنسانية

ممثل الأمين العام في أفغانستان يدين الهجوم الانتحاري في مقاطعة خوست

رئيس بعثة الامم المتحدة للمساعدة في أفغانستان، نيكولاس هايسوم، في مجلس الأمن. صور الأمم المتحدة / مارك جارتن
رئيس بعثة الامم المتحدة للمساعدة في أفغانستان، نيكولاس هايسوم، في مجلس الأمن. صور الأمم المتحدة / مارك جارتن

ممثل الأمين العام في أفغانستان يدين الهجوم الانتحاري في مقاطعة خوست

أدان الممثل الخاص للأمين العام ورئيس بعثة الأمم المتحدة للمساعدة في أفغانستان، نيكولاس هايسوم، بأشد العبارات الهجوم الانتحاري الذي وقع في ولاية خوست بأفغانستان، وأسفر عن مقتل سبعة وعشرين مدنيا وإصابة عشرة آخرين على الأقل.

وكان من بين القتلى ثلاث نساء واثنا عشر طفلا، كما قتل ستة من أفراد قوات الأمن الأفغانية، في الهجوم الذي وقع قبل موعد الإفطار، حين فجر انتحاري سيارة محملة بالمتفجرات في حاجز لقوات الأمن يقع بالقرب من بازار في مدينة خوست ماتون في مقاطعة خوست.

وقال مبعوث الأمين العام في بيان له اليوم، إن هجوما انتحاريا بالقرب من البازار لا يمكن أن يكون مبررا، ويجب أن تتم محاسبة المسؤولين عن هذا الهجوم العشوائي.

وجدد هايسوم دعوات البعثة المتكررة لفرض حظر فوري على الأسلحة التي تقتل دون تمييز والكف عن الهجمات في المناطق المدنية المأهولة.

وأعرب هايسوم عن خالص تعازيه لأسر الضحايا وتمنى الشفاء العاجل للمصابين.