إذ يثير جزعه ذوبان الأنهار الجليدية في النرويج، بان يحث العالم على التحرك الآن " لكبح تغير المناخ"

الأمين العام بان كي مون يزور الجبل الجليدي بلومستراندبرين  في النرويج ويجلس إلى يمينه وزير  خارجية النرويج، بورغ بريندي.  من صور الأمم المتحدة / ريك باجورناس
الأمين العام بان كي مون يزور الجبل الجليدي بلومستراندبرين في النرويج ويجلس إلى يمينه وزير خارجية النرويج، بورغ بريندي. من صور الأمم المتحدة / ريك باجورناس

إذ يثير جزعه ذوبان الأنهار الجليدية في النرويج، بان يحث العالم على التحرك الآن " لكبح تغير المناخ"

من موقع تتقلص فيه الطبقات الجليدية بصورة ملحوظة في القطب الشمالي النرويجي، أكد الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون على ضرورة قيام المجتمع الدولي "باتخاذ إجراءات الآن" لمكافحة تغير المناخ.

"أنا على بعد 250 متر من الجبل الجليدي. يبدو رائعا. ولكن في الوقت نفسه، أشعر بالفزع من أن هناك الكثير من الشقوق التي سوف تنهار قريبا. إنها آخذة في الذوبان بشكل سريع جدا، وأنا أتفق تماما مع توقعات العلماء. سنشعر بالندم ما لم نتخذ إجراء الآن. علينا أن نبقي معدل ارتفاع درجات الحرارة العالمية دون درجتين في أقرب وقت ممكن".وفي إطار التحضير للاجتماع المقبل للدول الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ الذي سيعقد في باريس في عام 2015، يزور الأمين العام النرويج هذا الأسبوع لحضور عدد من الفعاليات رفيعة المستوى. وعلى متن سفينة الأبحاث آر في لانس، قال إنه انتهز هذه الفرصة ليرى مباشرة التغييرات في الجبل الجليدي بلومستراندبرين منذ زيارته الأخيرة في عام 2009. وقال كيم هولمن مدير المعهد الدولي القطبي النرويجي "لقد كان الممر البحري مفتوحا في كل شتاء، طوال فصل الشتاء لأن المحيط أكثر دفئا. لذلك شهدنا الكثير من التغيير منذ أن كان الأمين العام هنا آخر مرة ".وأضاف مدير المعهد القطبي النرويجي يان غونار وتنر الذي سافر مع الأمين العام، "الطبقات الجليدية على الأرض هي أيضا مثال واضح جدا لتغير المناخ، فهي تتراجع كل عام وهنا في هذه المنطقة نرى انخفاض السطح بحوالي متر واحد سنويا، ويرجع ذلك إلى الذوبان."