بان يرحب بالأهداف الجديدة لتغير المناخ لمرحلة ما بعد عام 2020 التي طرحتها الصين وجمهورية كوريا

المحيطات تؤخر بعض آثار تغير المناخ من خلال امتصاص الكثير من الحرارة الناجمة عن غازات الاحتباس الحراري. من صور: المنظمة العالمية للأرصاد الجوية/أولغا خورشونوفا.
المحيطات تؤخر بعض آثار تغير المناخ من خلال امتصاص الكثير من الحرارة الناجمة عن غازات الاحتباس الحراري. من صور: المنظمة العالمية للأرصاد الجوية/أولغا خورشونوفا.

بان يرحب بالأهداف الجديدة لتغير المناخ لمرحلة ما بعد عام 2020 التي طرحتها الصين وجمهورية كوريا

رحب الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون بطرح الصين وجمهورية كوريا رسميا أهداف تغير المناخ لمرحلة ما بعد 2020 أو ما يعرف بالمساهمات المقررة على الصعيد الوطني (INDC).

وفي بيان صادر عن المتحدث باسمه في نيويورك، رحب السيد بان بالتزام الصين وجمهورية كوريا، قائلا إن ذلك يعد مساهمة هامة في بناء الزخم وتعزيز آفاق التوصل إلى اتفاق جديد ومفيد حول تغير المناخ في باريس في نهاية هذا العام. وأشار البيان الى أن المساهمات المقررة على الصعيد الوطني التي تم طرحها منذ مارس/ آذار توفر أرضا صلبة وليس سقفا للطموح، وتعتبر حيوية لبناء الزخم والثقة على طريق مؤتمر باريس.وشكر الأمين العام رئيس الصين، شي جين بينغ، ورئيسة جمهورية كوريا، بارك جيون هاي، لقيادتهما والتزامهما القوي في التصدي لتغير المناخ.