حكومة السودان تسترد سيارات تابعة لليوناميد سُرقت من مقاول محلي

Photo: UNAMID/Albert González Farran
UNAMID/Albert González Farran
Photo: UNAMID/Albert González Farran

حكومة السودان تسترد سيارات تابعة لليوناميد سُرقت من مقاول محلي

أعلن بيان صادر عن بعثة الأمم المتحدة في السودان اليوناميد، أنه تم استرداد عدد من السيارات التابعة للبعثة كان قد تم الاستيلاء عليها في الثاني من يونيو / حزيران الحالي من قبل مجموعة مجهولة الهوية من الرجال المسلحين.

وقال البيان إن قافلة بضائع كانت تسير دون حماية لمقاول محلي ينقل معدات مملوكة لإحدى الدول المشاركة بقواتها في اليوناميد، وذلك بمنطقة دومة جنوب دارفور؛ في طريقها من نيالا إلى بورسودان، حينما تعرضت للهجوم. و تم استرداد السيارات بفضل الجهود المكثفة التي بذلتها أجهزة الأمن بولاية جنوب دارفور والتي لاحقت الجناة حتى تمكنت من استرداد السيارات المنهوبة. وأوضحت اليوناميد أن المقاول المحلي قد خالف التعليمات الصادرة له مراراً من البعثة بعدم تحريك معدات اليوناميد دون الحراسة المسلحة التي توفرها البعثة، بل إن المقاول قد أخبر البعثة بمعلومات غير صحيحة مفادها بأن القافلة ستتحرك تحت حراسة قوة مناسبة من قوات شرطة الجمارك السودانية. وبرغم تأكيدات المقاول بتوافر الحماية المحلية الكافية إلا أن اليوناميد أصدرت مراراً وتكراراً تعليماتها شديدة الوضوح للمقاول بعدم تحريك المعدات دون أن تكون مصحوبة بقوة حراسة مسلحة من حفظة السلام البعثة. إلا أن المقاول للأسف خالف هذه التعليمات وقام بتحريك قافلة المعدات من مخازنه بنيالا دون إخطار مسبق للبعثة بالتحرك؛ بل ودون أي قوة حماية مرافقة كما أفاد سابقاً. وأعربت اليوناميد عن امتنانها لقوات حكومة السودان التي لحقت بالجناة وقامت باسترداد السيارات المختطفة مشيرة إلى أنها تأسف للتصرف الفردي للمقاول الذي يشكل خرقاً لشروط عقده مع البعثة ومن ثم يخلق مساحة لعدم الدقة في تقديم الحقائق بشأن الحادثة؛ بل وقد خلق وضعاً أفضى إلى تعريض العديد من الأطراف لخطر كان يمكن تفاديه.