الأونروا تصبح بيئة عمل خالية تماما من التدخين

المصدر: منظمة الصحة العالمية
المصدر: منظمة الصحة العالمية

الأونروا تصبح بيئة عمل خالية تماما من التدخين

أعلنت وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل لاجئي فلسطين (الأونروا) تطبيق حظر تام على التدخين واستعمال منتجات التبغ بمختلف أشكالها في داخل وخارج مرافق الوكالة باستثناء الأماكن المخصصة للتدخين.

ويقول الدكتور أكيهيرو سيتا مدير دائرة الصحة لدى الأونروا، إن "هذه الخطوة تأتي تماشيا مع توصيات منظمة الصحة العالمية والجمعية العامة للأمم المتحدة".وأضاف أن "الأونروا أصبحت بيئة خالية من التدخين منذ العام 2006 حيث تم في حينه منع التدخين داخل المباني وداخل حافلات الأونروا، إلا أنه بقي مسموحا به خارجها. وتعد هذه الخطوة التزاما مع منظمات الأمم المتحدة الأخرى حسبما تم التأكيد عليه بالقرار 63/8 الذي تبنته الجمعية العامة للأمم المتحدة في الثالث من تشرين الثاني 2008 والذي حمل عنوان "مرافق الأمم المتحدة خالية تماما من التدخين". وقال الدكتور سيتا أيضا إن الأونروا تقوم الآن بتوسيع سياستها الحالية لتشمل حظر التدخين خارج المباني أيضا. "إن قرارنا بأن نصبح بيئة عمل خالية تماما من التدخين، داخل وخارج المباني، سيتيح لنا إمكانية توفير بيئة خالية من التدخين للاجئي فلسطين الذين يستفيدون من خدماتنا في المدارس والمراكز الصحية والمراكز المجتمعية وكافة مباني الأونروا الأخرى". وقال الدكتور سيتا إن هذه الخطوة تحظى بدعم كبير من لاجئي فلسطين لأن التدخين والأمراض المرتبطة به أحد الأسباب الرئيسة للوفيات في أوساط مجتمعات اللاجئين.وستصبح الأونروا أول منظمة تابعة للأمم المتحدة خالية تماما من التدخين في مرافقها وحافلاتها.وفي معرض تعليقها على سياسة حظر التدخين، قالت ساندرا ميتشل نائبة المفوض العام للأونروا إنه "بالإضافة إلى المنافع الصحية التي سيجنيها الأفراد والتي هي الغاية الرئيسة وراء سياسة منع التدخين، فإننا نأمل في أن نرى تخفيضا في النفقات المتعلقة بالصحة على الوكالة كالإجازات المرضية على سبيل المثال. إن الموظفين الأصحاء فقط يمكنهم أن يعودوا بالفائدة على الأونروا وعلى المنتفعين من خدماتها. ولذلك فإنني آمل ومن جميع النواحي في أن يكون الموظفون لدينا والوكالة ككل مكانا أكثر قوة وأكثر صحة".