في اتصال هاتفي بان يعرب عن قلقه إزاء تصاعد حدة القتال في اليمن

الضربات الجوية على صنعاء عاصمة اليمنالصورة:المقداد مجلي/أيرين
الضربات الجوية على صنعاء عاصمة اليمنالصورة:المقداد مجلي/أيرين

في اتصال هاتفي بان يعرب عن قلقه إزاء تصاعد حدة القتال في اليمن

أعرب الأمين العام بان كي مون عن قلقه إزاء تصاعد القتال في اليمن في اتصال هاتفي مع الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي.

وقال مكتب المتحدث باسم الأمم المتحدة إن الأمين العام أعرب عن قلقه إزاء تصاعد الضربات البرية والجوية منذ انتهاء الهدنة الإنسانية، مؤكدا "إيمانه الراسخ بعدم وجود حل عسكري للصراع".

ويستمر العنف في اليمن وسط تفاقم الأزمة الإنسانية، عاى الرغم من المحاولات التي تدعمها الأمم المتحدة لتسهيل الحوار بين أصحاب المصلحة الوطنية والإقليمية.

وكانت منظمة الصحة العالمية، قد أكدت أمس أنه فيما يدخل الصراع في اليمن أسبوعه العاشر، لقي ما يقرب من ألفي شخص مصرعهم وأصيب ثمانية آلاف حتى الآن.

وفي الوقت نفسه، تم تأجيل المشاورات السياسية التي كان من المقرر إجراؤها اليوم في جنيف لموعد لم يتم تحديده بعد.

وأشار الأمين العام في اتصاله الهاتفي مع الرئيس هادي إلى أنه طلب من مبعوثه الخاص لليمن، إسماعيل ولد الشيخ أحمد، "مضاعفة جهوده" للتشاور مع الحكومة اليمنية، والأحزاب السياسية اليمنية، والدول في المنطقة "بهدف عقد المشاورات اليمنية في جنيف في أقرب فرصة ممكنة."

بالإضافة إلى ذلك، أعرب السيد بان كي مون عن تقديره لتأكيد الرئيس هادي التزامه بمفاوضات بوساطة الأمم المتحدة، والدعم الكامل لمشاورات جنيف ومشاركة حكومته فيها.

وأعرب الأمين العام أن تجرى المشاورات في أقرب وقت ممكن.