اليونسكو تقوم بتدريب صحفيين ليبيين حول المعايير الأساسية لإعداد التقارير والبرامج

اليونسكو تقوم بتدريب صحفيين ليبيين حول المعايير الأساسية لإعداد التقارير والبرامج

شعار منظمة اليونسكو.
من خلال برامج اليونسكو التي تعزز وتدعم حرية التعبير، قام مكتب اليونسكو في ليبيا بتنظيم دورة تدريبية لمدة ثلاثة أيام في قاعات المركز الافريقي لتدريب الصحفيين والاعلاميين في تونس العاصمة، حول المعايير الأخلاقية في إعداد البرامج والتقارير. وقد شارك في هذا التدريب ثمانية عشر صحفيا ليبيا يمثلون وسائل إعلام مختلفة.

وعبًر المشاركون عن حماسهم أثناء التدريب الذي قامت به خبيرة تنمية الإعلام في اليونسكو، والذي أخذ جانبا عمليا وانتهى بإنتاج برنامج حواري، حول خطاب الكراهية مدته ثلاثون دقيقة.

واتفق الجميع على أهمية مثل هذا التدريب/ التجربة في هذا الوقت بالتحديد.

وقال مايكل كروفت، ممثل مكتب اليونيسكو في ليبيا، "أرادت اليونسكو إعطاء الفرصة لمجموعة متنوعة من الإعلاميين الليبيين لكي يروا ويتعلموا كيف تتداخل القضايا الأخلاقية في ممارسة الصحافة في وسائل الإعلام المختلفة. وهي فرصة جيدة لتوفير الإطار المناسب لهؤلاء الصحفيين لكي يتمكنوا من التعامل بشكل أفضل مع القضايا والمواضيع المعقدة من خلال ممارسة القواعد والمعايير الدولية المعترف بها. فالفكرة الأساسية هي تعزيز كوادر صحفية قادرة على أن تكون قدوة إيجابية من خلال دمج المعايير الأساسية المهنية في عملهم اليومي.''

وقد تم تنفيذ الدورة بالمشاركة مع مركز تطوير الإعلام في تونس، وبدعم كريم من حكومة السويد. وتأتي الدورة في إطار جهود اليونسكو في قطاع الإعلام لتعزيز قدرة وسائل الإعلام الليبية بالمساهمة إيجابيا في جهود المصالحة في ليبيا، وتعزيز إعداد التقارير الحساسة في أوقات النزاع.

وتعمل اليونسكو بالتعاون مع أصحاب المصلحة الليبية والجهات الفاعلة عبر وكالات الأمم المتحدة المختلفة، والمنظمات غير الحكومية العالمية والإقليمية من أجل تعزيز حرية الصحافة وحرية التعبير.