رئيس بعثة اليونيفيل وقائدها العام يزور الكتيبة النيبالية لتقديم التعزية

المصدر: يونيفل/Pasqual Gorriz
المصدر: يونيفل/Pasqual Gorriz

رئيس بعثة اليونيفيل وقائدها العام يزور الكتيبة النيبالية لتقديم التعزية

زار رئيس بعثة اليونيفيل وقائدها العام اللواء لوتشيانو بورتولانو الكتيبة النيبالية 56 العاملة في إطار قوة الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان (اليونيفيل) في بلدة ميس الجبل، حيث التقى قائدها المقدم راجندرا ماني جيري، وأعرب عن خالص تعازيه في ضحايا كارثة الزلزال المدمر الذي ضرب البلاد مؤخرا وأدى إلى خسائر فادحة في الأرواح والممتلكات.

وقال اللواء بورتولانو: "الأخبار عن الدمار الناجم عن الزلزال لا تزال تتوارد، ومن الواضح أن العديد من الخسائر في الأرواح والممتلكات قد وقعت. نيابة عن اليونيفيل، حضرت إلى هنا لتقديم أحرّ التعازي إلى بلدكم وإلى كل جنود حفظ السلام الذين تأثرت عائلاتهم وأصدقاءهم بهذه المأساة، ولا سيما جنود حفظ السلام الذين قُتل أو جُرح أحباءهم".

كما أشاد اللواء بورتولانو بجنود حفظ السلام النيباليين الذين خدموا، وما زالوا يخدمون، في اليونيفيل بمستوى عالٍ من المهنية والتفاني والشجاعة.

تجدر الإشارة إلى أن الكتيبة النيبالية في اليونيفيل تتألف من 850 جنديا.