بان كي مون يحث كوبا والولايات المتحدة الأمريكية على تسريع مصالحتهما

Photo/Eskinder Debebe
Photo/Eskinder Debebe

بان كي مون يحث كوبا والولايات المتحدة الأمريكية على تسريع مصالحتهما

في كلمة ألقاها في حفل الافتتاح الرسمي لمؤتمر القمة السابع للأمريكتين في بناما، حث الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، الرئيس الأمريكي باراك أوباما ورئيس كوبا راوول كاسترو، على استخدام هذا المنتدى لمواصلة "تحسين علاقاتهما الدبلوماسية".

وإحدى مستجدات حدث هذا العام، الذي اتخذ شعارا له "الازدهار والإنصاف"، هي مشاركة كوبا به لأول مرة. الأمين العام، "هذه هي المرة الأولى التي تشارك بها جميع الدول الأعضاء ال 35 في قمة الأمريكتين. إن وجود راوول كاسترو هنا يمثل تحقيقا لرغبة كثيرين في المنطقة."وبالإضافة إلى القيادة في محادثات مكافحة الاتجار بالمخدرات وتغير المناخ، وقال الأمين العام إن دول الأمريكتين أحرزت تقدما كبيرا في الممارسات الديمقراطية، وحقوق الإنسان وتمكين المرأة. وكمثال على ذلك، أشار إلى أن لديها أكبر عدد من النساء في منصب رئيس دولة.ومع ذلك، أكد بان أنه لا يزال هناك الكثير الذي يتعين القيام به لتحسين إدماج الفئات المهمشة تاريخيا مثل مجتمعات السكان الأصليين، ومعالجة مشاكل أخرى مثل العنف ضد المرأة والقضاء على الفقر، "هذا العام هو عام التغيير. في الأفق يلوح مستقبل أكثر إشراقا واستدامة. مستقبل من الازدهار والإنصاف، حيث لا يترك أحد خارجا، وحيث تكون جميع بلدان الأمريكتين في وضع قادر على مساعدتنا في بلوغ هدفنا."واختتم بان كي مون خطابه بدعوة الجميع إلى المشاركة في مداولات ومؤتمرات الجمعية العامة، التي ستعقد في سبتمبر/ أيلول في نيويورك. وفي هذا الحدث، بالإضافة إلى الاحتفال بالذكرى ال70 لإنشاء الأمم المتحدة، سيتم تنظيم اجتماع خاص لاعتماد جدول أعمال التنمية لما بعد عام 2015.