في اليوم العالمي، مسؤول في الأمم المتحدة يؤكد على أهمية دور الرياضة في تعزيز التنمية والسلام

UN Photo/Tobin Jones
UN Photo/Tobin Jones
UN Photo/Tobin Jones

في اليوم العالمي، مسؤول في الأمم المتحدة يؤكد على أهمية دور الرياضة في تعزيز التنمية والسلام

في الاحتفال باليوم العالمي للرياضة من أجل التنمية والسلام، أكدت الأمم المتحدة على أهمية الدور الذي تلعبه الرياضة في معالجة العديد من التحديات التي يواجهها المجتمع.

وقال ويلفريد ليمكه، مستشار الأمين العام الخاص لشؤون الرياضة من أجل التنمية والسلام "أثبتت الرياضة أنها أداة فعالة للتنمية وبناء السلام. ونحن نتجه إلى وضع مجموعة جديدة من أهداف التنمية المستدامة لجدول أعمال التنمية لما بعد عام 2015، يتعين علينا أن نحافظ على الدور الهام للرياضة."وأضاف السيد ليمكه، "من خلال التعاون المنهجي تمكنا من إتاحة الوصول إلى الرياضة والنشاط البدني بشكل شامل للملايين من البشر من جميع الأعمار والقدرات في أنحاء العالم. دعونا نعمل معا لاستغلال إمكانات الرياضة لدفع التغيير الاجتماعي الإيجابي في العالم." وشجع أصحاب المصلحة المعنيين على مواصلة تكاتف الجهود لوضع الرياضة في السياسات والبرامج المتعلقة بالتعليم والصحة والتنمية وتوطيد السلام. ودعا إلى استضافة الأنشطة الرياضية في هذا اليوم العالمي احتفالا بإنجازات الرياضة في تحسين حياة الكثير من البشر في جميع أنحاء العالم.وقد تم اعتماد اليوم العالمي هذا بهدف التوعية بدور الرياضة المثالي في المساهمة في أهداف الأمم المتحدة للتنمية والسلام مما يشير إلى اعتراف الأمم المتحدة المتزايد بالتأثير الإيجابي الذي يمكن للرياضة أن تحققه للنهوض بحقوق الإنسان، والتنمية الاجتماعية والاقتصادية.وكجزء من جهود هذا العام للاحتفال بدور الرياضة في قيادة التغيير الاجتماعي تم تنظيم مسابقة فيديو دعت جميع المنظمات والمشاريع النشطة في مجال الرياضة من أجل التطوير، لتبادل قصصهم المصورة على شريط فيديو حول كيفية استخدام الرياضة وتأثيرها على مجتمعاتهم. وقد تم اختيار أفضل عشرة أشرطة فيديو. وسوف تعرض هذه الأشرطة على مختلف المنابر الإعلامية وفي فعاليات محددة على مدار السنة.