مؤسسة ريال مدريد والأونروا تنظم ورش عمل رياضية في غزة والضفة الغربية

ضغوط الفقر والاحتلال قد أثرت بشدة على الأطفال اللاجئين في الضفة الغربية. الصورة: الأونروا
ضغوط الفقر والاحتلال قد أثرت بشدة على الأطفال اللاجئين في الضفة الغربية. الصورة: الأونروا

مؤسسة ريال مدريد والأونروا تنظم ورش عمل رياضية في غزة والضفة الغربية

أطلقت مؤسسة ريال مدريد ووكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأدنى، الأونروا، الجولة الثانية من "ورش العمل الاجتماعية الرياضية في الأراضي الفلسطينية المحتلة".

وسوف يقوم مدربون كرة قدم مؤسسة ريال مدريد بتدريب المعلمين في مدارس "الأونروا" في قطاع غزة والضفة الغربية. وتجري هذه الأنشطة في إطار الاتفاقية الموقعة في عام 2011 بين مؤسسة ريال مدريد و"الانروا". ويشارك 1،100 طالب، منهم 600 في الضفة الغربية و500 في قطاع غزة، في هذه الورش التي تهدف إلى مساعدة الأطفال على التغلب على الصدمات النفسية الناجمة عن الاشتباكات التي وقعت في العام الماضي.