الفاو: الشهادات الرقمية ستشدد الرقابة على انتشار الآفات والأمراض النباتية

Photo: FAO/M. Namundjebo
FAO/M. Namundjebo
Photo: FAO/M. Namundjebo

الفاو: الشهادات الرقمية ستشدد الرقابة على انتشار الآفات والأمراض النباتية

صادق ممثلو 181 بلداً على نظام توثيق إلكتروني عالمي جديد سيساعد على الحد من انتشار الآفات والأمراض النباتية عبر قنوات التجارة الدولية ويعزز التبادل الآمن وفعالية التكلفة.

وأعلنت منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة "فاو" اليوم أن هيئة تدابير الصحة النباتيةالتي تشكل الجهاز الإداري للاتفاقية الدولية لوقاية النباتات، تعتزم تطوير نظام عالمي جديد لإصدار شهادات إلكترونية للصحة النباتية ستعرف بتسمية "e-Phyto".ويعني القرار أن العملية البيروقراطية المعقدة التي تتطلب إصدار الملايين من شهادات الصحة النباتية الورقية وطباعتها وتبادلها بين البلدان كل عام، سوف يحل محلها في نهاية المطاف نظام إلكتروني شبكي عبر الإنترنت.ويؤدي نظام الشهادات الورقية المطبق حالياً مهمته لطمأنة المستوردين بأن المنتجات النباتية الواردة بما في ذلك الغذاء جرى تفتيشها ووجدت خالية من أنواع الآفات التي يمكن أن تدمر الاقتصاد الوطني المحلي من خلال الإضرار بالزراعة أو البيئة. وإذ يُعد هذا النظام جهداً ضرورياً، إلا أنه يظل عالي التكلفة بمقياس الوقت والموارد. ويتيح هذا المحور وسيلة بسيطة وآمنة للتبادل، تلغي الحاجة إلى التفاوض الثنائي من جانب البلدان على بروتوكولات التبادل مع كل شريك تجاري.وقال الخبير بيتر طومسون، الذي قاد عملية التطوير في إطار الجهاز الإداري للاتفاقية الدولية لوقاية النباتات متحدثاً خلال اجتماع المشاركين في روما هذا الأسبوع إن "الأمن والسرية مخاوف حاسمة وضعت قيد الاعتبار بدقة في تصميم النظام"، وأضاف أن شهادات توثيق التبادل الإلكتروني بين المنظمات القطرية المعنية بالتبادل ستحسم نهائياً المشكلات التي تشهدها حالياً بعض البلدان نظراً إلى استصدار شهادات مزورة من قبل بعض المستوردين والمصدّرين.والمقدّر أن تنطوي تكلفة النظام الإلكتروني على تكاليف أقل بكثير من تكاليف أساليب التوثيق الورقية المطبقة حالياً، فضلاً عن أن النموذج الجديد سيعزز إلى حد بعيد التنسيق العالمي والالتزام ببنود الاتفاقية الدولية للنباتات بالنسبة لمعايير الصحة النباتية المعمول بها.