الأمم المتحدة تدين الهجوم الإرهابي في مالي

من الأرشيف
MINUSMA/Marco Dormino
من الأرشيف

الأمم المتحدة تدين الهجوم الإرهابي في مالي

أدان الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون الهجوم الإرهابي الذي وقع أمس في باماكو، مالي، وأسفر عن مقتل خمسة مدنيين وإصابة سبعة آخرين.

وقال السيد بان في بيان صحفي إن اثنين من المصابين يعملان لدى الأمم المتحدة. وضم الأمين العام صوته إلى أعضاء مجلس الأمن في التعبير عن أحر التعازي لأسر الضحايا.ودعا كلا من السيد بان كي مون وأعضاء مجلس الأمن حكومة مالي لمباشرة التحقيق وتقديم الجناة إلى العدالة. وأكدوا على أهمية محاسبة المسؤولين عن الهجوم، وشددوا على ضرورة التصدي بكل الوسائل، في توافق مع ميثاق الأمم المتحدة، لتهديدات السلم والأمن الدوليين جراء الأعمال الإرهابية.وأعرب السيد بان كي مون عن تقديره للاستجابة السريعة لمؤسسات إنفاذ القانون في مالي وأثنى على جهود شرطة بعثة الأمم المتحدة المتكاملة المتعددة الأبعاد لتحقيق الاستقرار في مالي في دعم جهود التحقيق الجارية.وأكد مجلس الأمن أن الأعمال الإرهابية هي أعمال إجرامية وغير مبررة بغض النظر عن دوافعها، ومكان وزمان حدوثها وأيا كان مرتكبوها، مذكرا الدول بالعمل على ضمان امتثال التدابير المتخذة لمكافحة الإرهاب لكافة التزاماتها بموجب القانون الدولي، ولا سيما حقوق الإنسان واللاجئين والقانون الإنساني.وأكد الأعضاء أيضا دعمهم للممثل الخاص للأمين العام في مالي والبعثة في مساعدة السلطات في مالي والشعب المالي في جهودهما الرامية إلى إحلال السلام والاستقرار الدائمين، حسب التكليف الصادر عن مجلس الأمن في القرار 2164 ( 2014).