محكمة العدل الدولية ترفض دعاوى الإبادة الجماعية من كرواتيا وصربيا

Photo/CIJ-ICJ/Frank van Beek
Photo/CIJ-ICJ/Frank van Beek

محكمة العدل الدولية ترفض دعاوى الإبادة الجماعية من كرواتيا وصربيا

رفضت اليوم محكمة العدل الدولية وهي الهيئة القضائية الرئيسية للأمم المتحدة ادعاءات كرواتيا وصربيا بشأن الإبادة الجماعية خلال حروب البلقان في بداية التسعينيات، في قرار ملزم و"غير قابل للاستئناف".

ورفضت المحكمة ادعاء كرواتيا (بتصويت 15 عضوا مقابل 2) و جاء رفض ادعاء صربيا المضاد بالإجماع (17 صوتا مقابل 0). كما رفضت المحكمة أيضا (بأغلبية 11 صوتا مقابل 6)، الاعتراض القانوني الثاني الذي أثارته صربيا كما وجدت أن اختصاصها للنظر في دعاوى كرواتيا يمتد إلى ما قبل 27 أبريل نيسان 1992.واعتبرت كرواتيا أن صربيا كانت مسؤولة عن انتهاكات لاتفاقية منع جريمة الإبادة الجماعية التي ارتكبت في كرواتيا بين عامي 1991 و 1995. وفي الادعاء المضاد، اعتبرت صربيا أن كرواتيا كانت مسؤولة عن الانتهاكات التي ارتكبت في عام 1995 في "جمهورية كراجينا الصربية ".ووجدت محكمة العدل الدولية ومقرها لاهاي من خلال النظر في ادعاء كرواتيا ضد صربيا أن الفعل الإجرامي يشكل الإبادة الجماعية إلا أنه لم يتوفر دليل كاف يثبت أن ارتكاب الإبادة الجماعية كان متعمدا، وعليه فإن غياب النية يسقط ادعاء كرواتيا في مجمله.وبالنظر في ادعاء صربيا المضاد ضد كرواتيا، وجدت المحكمة أن الفعل الجرمي بارتكاب الإبادة الجماعية موجود إلا أن عنصر النية غير متوفر ، وبالتالي رفضت المحكمة دعوى صربيا المضادة في مجملها.وأشارت المحكمة في قرارها إلى مجموعة من الجرائم ارتكبت خلال الفترة الزمنية المذكورة، وشملت هجمات واسعة النطاق ضد السكان المدنيين والبنية التحتية، وكررت طلبها لكلا الطرفين لمواصلة تعاونهما بهدف الوصول إلى تسوية في قضية مصير المفقودين في أقرب وقت ممكن. كما شجعت محكمة العدل الدولية الطرفين على مواصلة تعاونهما بهدف تقديم التعويض المناسب لضحايا هذه الانتهاكات، بما من شأنه تعزيز السلام والاستقرار في المنطقة.