ترحيب أممي باتفاق المصالحة بين زعماء الأطراف المتصارعة في جنوب السودان

Photo/Hailemichael Gebrekrstos
Photo/Hailemichael Gebrekrstos

ترحيب أممي باتفاق المصالحة بين زعماء الأطراف المتصارعة في جنوب السودان

رحب الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون باتفاق توحيد الحركة الشعبية لتحرير السودان، والذي تم التوقيع عليه يوم الحادي والعشرين من يناير في أروشا بتنزانيا، بين الأطراف في جنوب السودان.

وفي هذا الشأن، قال المتحدث باسم الأمين العام ستيفان دو جاريك، نقلا عن الأمين العام، "يدعو الأمين العام إلى التنفيذ الفوري للاتفاق، وخاصة إعادة التزام الرئيس سلفا كير والدكتور ريك مشار باحترام اتفاق وقف الأعمال العدائية. ويشجع الأمين العام الموقعين على حل قضايا قيادة الحركة الشعبية".وذكـّر الأمين العام الأطراف بأن الوقت يأخذ في النفاد، وحثهم على استغلال فرصة القمة المقبلة للهيئة الحكومية للتنمية "إيغاد" في التوصل إلى اتفاق نهائي على إنهاء الصراع فضلا عن صيغة تقاسم السلطة والتدابير لمعالجة الأسباب الجذرية وضمان المساءلة.