زيد يناشد المملكة العربية السعودية وقف جلد مدون

Photo/Jean-Marc Ferré
Photo/Jean-Marc Ferré

زيد يناشد المملكة العربية السعودية وقف جلد مدون

ناشد المفوض السامي لحقوق الإنسان زيد رعد الحسين اليوم الخميس المملكة العربية السعودية بوقف عقوبة جلد رائف بدوي الذي جلد علنا 50 مرة يوم الجمعة الماضي ومن المقرر جلده مرة أخرى غدا وكل يوم جمعة حتى يتم استيفاء الحكم البالغ ألف جلده بشكل كامل.

وقال زيد "عقوبة الجلد هي في رأيي، على أقل تقدير، شكل من أشكال العقوبة القاسية واللاإنسانية. ويحظر تنفيذ هذه العقوبة بموجب القانون الدولي لحقوق الإنسان وخاصة اتفاقية مناهضة التعذيب التي صادقت المملكة العربية السعودية عليها". "إنني أناشد ملك المملكة العربية السعودية ممارسة سلطته لوقف عقوبة الجلد العلني على السيد بدوي والعفو عنه، وإعادة النظر على وجه السرعة في هذا النوع من العقوبة البالغة القسوة."وكانت قد تمت إدانة بدوي، وهو مدون وناشط على الإنترنت ، لممارسته السلمية لحقه في حرية الرأي والتعبير. وحكم عليه بالسجن لمدة عشر سنوات، وألف جلدة وغرامة بلغت مليون ريال سعودي.و قضية بدوي هي واحدة من سلسلة من المحاكمات لنشطاء المجتمع المدني. فقد أيدت محكمة الاستئناف يوم الاثنين، إدانة محام بدوي وشقيق زوجته وليد أبو الخير بتهم تشمل الإساءة إلى القضاء وتأسيس منظمة غير مرخصة. وكانت لجنة الأمم المتحدة لمناهضة التعذيب (التي تشرف على اتفاقية مناهضة التعذيب وغيره من ضروب أو اللاإنسانية أو المهينة أو العقوبة) واللجنة المعنية بحقوق الإنسان (التي تشرف على تنفيذ العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية)، قد أعربتا مرار عن مخاوفهما بشأن استخدام عقوبة الجلد وطالبتا بإلغائها.