جمهورية أفريقيا الوسطى: اليونيسف تطلق حملة لإعادة 300 ألف طفل إلى المدرسة

Photo: UNICEF
UNICEF
Photo: UNICEF

جمهورية أفريقيا الوسطى: اليونيسف تطلق حملة لإعادة 300 ألف طفل إلى المدرسة

تنظم منظمة الأمم المتحدة للطفولة - اليونيسف حملة لإعادة مئات الآلاف من الأطفال إلى المدرسة بعد أن فقدوا تقريبا سنتين من التعليم الرسمي في جمهورية أفريقيا الوسطى.

وتهدف اليونيسف إلى إعادة 300 ألف طفل إلى الصفوف الدراسية في جمهورية أفريقيا الوسطى التي مزقتها الحرب وسط حالة عدم اليقين المستمر حول الوضع الأمني في البلاد.وبحلول نهاية ديسمبر كانون أول، ستقوم اليونيسف بتوفير إمدادات التعليم كمجموعة ’المدرسة في صندوق‘ وهي عبارة عن صندوق تعليمي يحتوي على الضروريات بما في ذلك الدفاتر وأقلام الرصاص والسبورات وأدوات الرياضيات للفصول الدراسية المؤقتة.وأشارت اليونيسف إلى أن الهدف الرئيسي من هذه المجموعات هو المساعدة في إعادة تأسيس التعليم كخطوة أولى نحو إعادة الدراسة بشكل طبيعي بعد حالة الطوارئ.ووصفت سارة كرو، رئيسة قسم الاتصالات في حالات الطوارئ باليونيسف، هذه الحملة بالخطوة المهمة نحو عودة المجتمعات إلى الحياة الطبيعية، وأضافت أن حوالي مليوني طفل قد تضرروا بسبب النزاع، "لقد فقد الأطفال بالطبع عاما من التعلم وتم تشويه وتمزيق سنة من حياتهم. ولكن يوجد هناك الآن بصيص الأمل، فسوف يعود 300 ألف طفل إلى المدرسة. وبحلول نهاية هذا الشهر، نحن نهدف إلى عودة 662 ألف طفل ليتمكنوا من استئناف دراستهم حتى تفتح المدارس أبوابها تدريجيا."وفيما تبدأ هذه الحملة في أنحاء البلاد، حذرت وكالة الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين من أن هناك أكثر من 852 ألف شخص ما زالوا مشردين.ودعت اليونيسف جميع أطراف النزاع إلى احترام سلامة وحماية جميع الأطفال، واحترام المدارس تماشيا مع المبادئ الإنسانية والقانون.