اللجنة السعودية تتبرع بمليون دولار أمريكي لدعم الفلسطينيين الذين يعانون انعدام الأمن الغذائي

اللجنة السعودية تتبرع بمليون دولار أمريكي لدعم الفلسطينيين الذين يعانون انعدام الأمن الغذائي

media:entermedia_image:74a93373-2772-46aa-9ac2-623d3c7b5b36
أعلنت اللجنة السعودية لإغاثة الشعب الفلسطيني اليوم عن تبرعها بمليون دولار أمريكي لبرنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة من أجل مساعدة الفلسطينيين الأكثر احتياجاً في الضفة الغربية.

وجاء في بيان إخباري للبرنامج أن مساهمة اللجنة السعودية تأتي في وقت حرج تتصاعد فيه الاحتياجات الإنسانية في فلسطين في أعقاب النزاع الذي دار في قطاع غزة خلال شهري يوليو/تموز وأغسطس/آب، في حين أن الأوضاع المضطربة في الضفة الغربية تؤثر سلباً على الأحوال المعيشية للسكان. ومن خلال هذه المساهمة، سيتمكن برنامج الأغذية العالمي من توفير الطعام المغذي والقسائم الغذائية لأكثر من شهر إلى نحو 122 ألفا من الفلسطينيين الأشد احتياجاً الذين يعيشون في الضفة الغربية.وقد تم تأكيد التبرع في حفل توقيع للاتفاق في القاهرة، بمصر حضره سعادة الدكتور ساعد العرابي الحارثي/مستشار سمو وزير الداخلية ورئيس اللجان الإغاثية السعودية، والسيد الأستاذ/ مبارك بن سعيد الدوسري، المدير التنفيذي للجان الإغاثية السعودية، والسيد محمد دياب/المدير الإقليمي لبرنامج الأغذية العالمي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ووسط آسيا وشرق أوروبا، والسيدة دانييلا أوين، مدير مكتب البرنامج في فلسطين.وقالت دانييلا أوين، الممثلة والمديرة القطرية لبرنامج الأغذية العالمي في فلسطين: "نحن ممتنون لهذا التبرع المقدم من اللجنة السعودية لإغاثة الشعب الفلسطيني الذي يأتي في مرحلة حرجة جداً بالنسبة للشعب الفلسطيني، قبيل بداية فصل الشتاء والطقس البارد، التي من شأنها أن تؤدي إلى تفاقم الوضع البائس بالفعل لآلاف الأسر المشردة. ويتطلع برنامج الأغذية العالمي إلى مواصلة شراكته مع اللجنة السعودية لإغاثة الشعب الفلسطيني في فلسطين، ويأمل في المزيد من التعاون في المستقبل القريب."ومنذ عام 2011، استثمر برنامج الأغذية العالمي أكثر من 150 مليون دولار أمريكي في الاقتصاد الفلسطيني عبر المشتريات المحلية وبرنامج القسائم الغذائية. وتعني هذه المساهمة أن البرنامج يمكن أن يستمر في ضخ هذه الأموال التي تشتد الحاجة إليها، والتي تساعد أيضاً في بناء القدرة على الصمود.وكي يتمكن برنامج الأغذية العالمي من توفير المساعدات الغذائية والقسائم الغذائية في الضفة الغربية وقطاع غزة حتى شهر يونيو/حزيران عام 2015، يحتاج إلى 38 مليون دولار أمريكي، منها 15 مليون دولار أمريكي بشكل فوري لضمان تسليم القسائم الغذائية وشراء المواد الغذائية لتوزيعها في يناير/ كانون الثاني.