مساعدة الأمين العام للشؤون الإنسانية : مستوى العنف الذي يتعرض له المدنيون في جنوب السودان مدمر

UNMISS/Isaac Alebe Avoro Lu’ba
UNMISS/Isaac Alebe Avoro Lu’ba

مساعدة الأمين العام للشؤون الإنسانية : مستوى العنف الذي يتعرض له المدنيون في جنوب السودان مدمر

في اختتام زيارتها لجنوب السودان، قالت مساعدة الأمين العام للشؤون الإنسانية، كيونغ وا كانغ، إن مستوى العنف الذي تعرض له المدنيون في جنوب السودان مدمر.

وكان الصراع في جنوب السودان قد أدى إلى نزوح ما يقارب من مليوني شخص من منازلهم، كما لجأ أكثر من مئة ألف شخص إلى قواعد الأمم المتحدة.وأعربت السيدة وا كانغ في مؤتمر صحفي عقد اليوم، عن الحزن لما رأته بعد عام من زيارتها الأخيرة من معاناة في هذه الدولة حديثة العهد، وقالت:" قالت إحدى النساء إن جنوب السودان ليس كما كان عليه. وكان هناك صبي في الثالثة عشرة من العمر هناك، يعتني بأخويه وثلاث أخوات، بعد أن فقدوا والديهم خلال الصراع. سيعمل العاملون الإنسانيون بجد على مواصلة مساعدة الفئات الأكثر ضعفا، ولكننا لن نكون قادرين على المواكبة، حيث يولد الصراع المزيد من الأشخاص الذين هم في حاجة إلى المساعدات، والمزيد من النزوح." وعلى الرغم من الوضع الصعب للغاية بالنسبة لعمال الإغاثة الذين يواجهون القتال والتحديات اللوجستية فضلا عن التهديد لحياتهم الخاصة، أوصلت وكالات الأمم المتحدة وشركاؤها مساعدات لما يقارب من ثلاثة ملايين ونصف المليون شخص هذا العام، بما ساعد على تفادي المجاعة والسيطرة على تفشي وباء الكوليرا القاتل.يشار إلى أن وكالات الأمم المتحدة تناشد المانحين توفير ستمائة مليون دولار بحلول شهر شباط فبراير لبدء عمليات العام المقبل.