أعضاء مجلس الأمن يدعون لبدء عملية انتقالية ديمقراطية بقيادة مدنية في بوركينا فاسو

Photo: IRIN/Chris Simpson
IRIN/Chris Simpson
Photo: IRIN/Chris Simpson

أعضاء مجلس الأمن يدعون لبدء عملية انتقالية ديمقراطية بقيادة مدنية في بوركينا فاسو

أبدى أعضاء مجلس الأمن الدولي القلق البالغ بشأن الأزمة السياسية والأمنية في بوركينا فاسو والتقارير التي أفادت بوقوع قتلى نتيجة الأحداث الأخيرة المرتبطة باستقالة السيد بليز كومباوريه من منصب الرئاسة.

وفي بيان صحفي دعا أعضاء المجلس إلى التزام الهدوء وحثوا كل الأطراف على الامتناع عن العنف.كما دعوا السلطات في بوركينا فاسو إلى احترام الحق في التجمع السلمي والحق في الحياة وحماية سلامة المواطنين وممتلكاتهم.ونادى أعضاء مجلس الأمن كل الأطراف في بوركينا فاسو إلى احترام بروتوكول الجمعية الاقتصادية لدول غرب أفريقيا حول الديمقراطية والحكم الرشيد، وميثاق الاتحاد الأفريقي المتعلق بالديمقراطية والانتخابات وخاصة رفض التغييرات غير القانونية للحكومات.وأقر أعضاء مجلس الأمن، في بيانهم الصحفي، بتطلعات شعب بوركينا فاسو وحثوا قوات الأمن على تسليم السلطة إلى عملية انتقالية بقيادة مدنية واتخاذ خطوات فورية لاستعادة النظام الدستوري بدون تأخير.ودعا الأعضاء كل المعنيين إلى التعاون لبدء عملية انتقالية ديمقراطية سلمية بقيادة مدنية تؤدي إلى إجراء انتخابات نزيهة وجامعة وذات مصداقية في أقرب وقت ممكن بما يتوافق مع دستور بوركينا فاسو.