تقرير دولي: 25% من سكان جزر المحيط الهادئ يعيشون تحت خط الفقر

UN Photo/E. Schneider
UN Photo/E. Schneider
UN Photo/E. Schneider

تقرير دولي: 25% من سكان جزر المحيط الهادئ يعيشون تحت خط الفقر

أفاد تقرير صادر عن برنامج الأمم المتحدة الإنمائي بأن معدلات الفقر وانعدام المساواة في دول منطقة المحيط الهادئ قد ارتفعت.

ويقول التقرير إن واحدا من بين كل أربعة أشخاص في الجزر الاثنتي عشرة بالمحيط الهادئ يعيش تحت خط الفقر.

أحمد مصطفى مدير إدارة الدراسات الاقتصادية المعنية بمنطقة المحيط الهادئ ببرنامج الأمم المتحدة الإنمائي يقول إن هناك عددا من الأسباب لزيادة معدلات الفقر بالمنطقة.

"دول المحيط الهادئ تمر بمرحلة انتقالية من الاقتصاد التقليدي إلى اقتصاديات السوق المفتوحة والرأسمالي. خلال المرحلة الانتقالية عادة تزيد معدلات الفقر وعدم المساواة. وحدث ذلك في جميع دول العالم خلال المراحل الانتقالية. ونتمنى أن تكون تلك المرحلة في هذه المنطقة أقل في المشاكل والإيلام بالنسبة للطبقات الأقل دخلا ومحدودة الدخل. منطقة المحيط الهادئ تتعرض دائما لكوارث طبيعية من زلازل وتسونامي وأعاصير وهذا يجعل النمو متذبذبا ومكافحة الفقر أصعب."

تم إصدار التقرير على هامش مؤتمر الأمم المتحدة الثالث حول الدول الجزرية النامية الصغيرة الذي اختتم أعماله يوم الخميس في جزيرة ساموا.

المصدر: دانيل ديكنسون موفد إذاعة الأمم المتحدة إلى مؤتمر الدول الجزرية النامية الصغيرة في ساموا