برنامج الأغذية العالمي يمر من معبر رفح لأول مرة منذ سبع سنوات

WFP/Ayman Shublaq
WFP/Ayman Shublaq

برنامج الأغذية العالمي يمر من معبر رفح لأول مرة منذ سبع سنوات

للمرة الأولى منذ عام 2007 تمكن برنامج الأغذية العالمي من إدخال قافلة إنسانية من معبر رفح بمصر إلى قطاع غزة، تحمل مساعدات غذائية تكفي نحو مائة وخمسين ألف شخص لمدة خمسة أيام.

وقد وصلت الشاحنات إلى معبر رفح بعد رحلة استغرقت سبع ساعات من مدينة الإسكندرية حيث حـُملت بمواد غذائية جاهزة للاستهلاك.

ومن المقرر أن تنقل قافلة أخرى بقية المساعدات إلى غزة خلال الأيام القليلة المقبلة.

وأكد محمد دياب المدير الإقليمي للبرنامج على أهمية تأمين الوصول إلى قطاع غزة عبر طرق مختلف بما فيها معبر رفح لضمان التدفق المستمر للإمدادات الإنسانية من أجل الوفاء بالاحتياجات المتزايدة للمتضررين بأعمال العنف الأخيرة.

وللاستجابة للاحتياجات الطارئة لعمليات الإغاثة في غزة قامت الأمم المتحدة في فلسطين بتفعيل الفريق اللوجيستي الذي سيقوم، تحت قيادة برنامج الأغذية العالمي، بتنسيق حركة المساعدات الإنسانية إلى غزة.

وتقوم لجنة الهلال الأحمر المصري بتنسيق عبور المواد الإنسانية عبر رفح.

وقال بابلو ريكالدي مدير برنامج الأغذية العالمي في فلسطين إن فتح معبر رفح أمام المساعدات الإنسانية يوفر فرصة كبرى لتوسيع نطاق المساعدات المقدمة إلى غزة.

وأكد أن البرنامج قدم المساعدات الطارئة منذ بدء الصراع، وسيواصل تقديم المواد الغذائية للوصول إلى المتضررين من العنف.

ومنذ بداية الصراع قدم برنامج الأغذية العالمي حصصا غذائية يوميا طارئة لما يصل على ثلاثمائة وخمسين ألف نازح في غزة، فيما قدم قسائم غذائية لأكثر من مائة وعشرين ألف شخص.

ويحتاج برنامج الأغذية العالمي إلى سبعين مليون دولار لتمويل استجابته الإنسانية في غزة على مدى ثلاثة أشهر.