ممثل الأمم المتحدة الخاص للصومال قلق للغاية إزاء مسلسل قتل النواب الصوماليين

UN Photo/Eskinder Debebe
UN Photo/Eskinder Debebe
UN Photo/Eskinder Debebe

ممثل الأمم المتحدة الخاص للصومال قلق للغاية إزاء مسلسل قتل النواب الصوماليين

أدان الممثل الخاص للأمين العام للصومال، نيكولاس كاي، قتل الشيخ عدن مادير، وهو عضو في البرلمان الاتحادي الصومالي، معربا عن قلقه إزاء استمرار الهجمات على النواب الصوماليين.

وقد قتل السيد مادير في العاصمة مقديشو اليوم الجمعة. وكان قد شغل منصب رئيس اللجنة المالية في البرلمان الاتحادي من الصومال.

السيد مادير هو النائب الخامس الذي اغتيل في عام 2014.

وفي هذا الإطار قال كاي "إن اغتيال الشيخ عدن مادير هو عمل مروع" مشيرا إلى أن "قتل النواب هو محاولة لتخويف وتقويض أولئك الذين يعملون لبناء صومال أفضل"، ومؤكدا أن قاتليهم لن يحققوا هذا الهدف.

وفيما أشاد نيكولاس كاي بالنواب الصوماليين لشجاعتهم وتفانيهم في مواجهة استمرار الهجمات ضدهم، أوضح أن الأمم المتحدة تلتزم بدعم عمل البرلمان الاتحادي الهام، قائلا إن "هناك حاجة إلى اتخاذ إجراءات عاجلة لتقديم الجناة إلى العدالة".